Yasmina

لا يقولها في العلن: عريسك لا يحب أن تتحدثي مع هؤلاء الناس عن ليلة الزفاف الأولى

عريسك لا يحب أن تتحدثي مع هؤلاء الناس عن ليلة الزفاف الأولى

طبيعة الرجل الكتومة والمحافظة نوعاً ما، تجعل حياتكما الخاصّة لها سرّيتها في غالبيّة الأحيان، الأمر الذي تعجز بعض النساء عن فهمه، أو حتّى عن التحكّم به، وحين يأتي الأمر إلى ليلة الدخلة أو ليلة الزفاف الأولى، يتضاعف هذا الشعور، ولا يحبذ غالبيّتهم الحديث عنها، أو حتّى مناقشتها مع بعض الأشخاص، واليوم سنخبرك عن أشخاص محددين يزعجه أن تتحدثي معهم عنها!

شقيقته أو أحد أفراد عائلته

مهما كانت علاقتك جيّدة مع أفراد عائلته، كشقيقته مثلاُ، لن يحب مطلقاً أن توجهي لها أسئلة أو تخبري تفاصيل عن ليلتكما الأولى، سواء قبل حصولها أو بعد حصولها، لأنّ ذلك يشعره بالارتباك والانزعاج! بالمناسبة نذكّرك بالأسباب التي تجعل الرجل يفضّل لأجلها إبقاء تفاصيل الليلة الأولى سريّة.

عددٌ كبير من صديقاتك

إذا كنت ستتحدثين بالأمر مع صديقتك المقرّبة، قد يتفّهم الأمر ويتقبّله، ولكن حين يتجاوز العدد الشخص الواحد أو شخصين، سيشعر أنّك لا تحافظين على خصوصية هذه العلاقة التي تجمعكما، وهو أمر لن يشعره بالراحة على الإطلاق.

والدتك!

سيشعر بالإحراج أيضاً حين تقومين بالتحدث عن هذا الأمر أمام والدتك، وسيشعر أنّها تعرف تفاصيل سريعة عن علاقتكما الحميمة، قد يتفهم حاجتك للمعرفة، ولكن صدقيني لا يحب الفكرة على الإطلاق.

وبهذا من الأفضل دوماً، وتجنباً لأي إحراج أو إزعاج أو حتّى سوء تفاهم معه، اعرفي أنّ الحديث مع العريس عن هذا الأمر رغم حساسيّته هو أفضل من مناقشته مع أي شخصاً في هذا العالم، مهما كان قريباً منك!

إقرئي المزيد: تفصيل يهم العروس في لانجري ليلة الزفاف الأولى والعريس لا يعيره أي أهمية!

مواضيع ذات صلة

اجابتك تكشف لك مَن مِن المدونات تشبهك أكثر!
إختبار الشخصية

اجابتك تكشف لك مَن مِن المدونات تشبهك أكثر!