الإنجاب يهدد زواج أمل علم الدين وجورج كلوني

بعد إنتشار خبر حمل أمل علم الدين بمولودها الأول من جورج كلوني، والذي تداولته معظم الصحف العربية والعالمية من دون التأكد من صحته، نشر زوجها بياناً أكّد فيه أن هذا الخبر عارٍ من الصحة.

ias

شائعات كثيرة طاولت الزوجان منذ تبادلهما نذورهما الزوجية في سبتمبر من العام الماضي، ولكنهما تخطّيا كل هذه الأخبار السلبية سوياً عبر تجاهلها.

ولكن ما لا يمكن تجاهله أبداً هو نحافة أمل المفرطة بعد الزواج، فهي خسرت حوالي الـ 14 كلغ من وزنها بسبب معاناتها مع مرض فقدان الشهية، ما دفع كلوني إلى تأمين طاقم من الأخصائيين والطهاة للتأكد من تناولها للطعام دائماً.

ولكن يبدو أن هذا الأمر يؤثر سلباً على علاقتهما الزوجية، فجورج الذي إعترف بأن تقارير حمل زوجته هي كاذبة لأنها وبكل بساطة لا تستطيع الحمل بسبب وزنها، يرغب بإنجاب طفل يحمل اسمه ويرعاه.

فالوقت يسابقهما كونهما أصبحا متقدمين في السن بالنسبة للإنجاب، والعائق الوحيد بينهما وبين الطفل هو شهية أمل، الأمر الذي يثير غضبه كونهما في طور تجربة كل التقنيات للإنجاب.

فهل سينتهي زواجهما بالطلاق؟

ربما، فبحسب المصادر المقرّبة  يشعر جورج بالضيق من عدم قدرة زوجته على الإنجاب وعلاقتهما أصبحت أسوأ مع الوقت.

إقرئي أيضاً: أمل علم الدين حامل؟

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية