تعرّفي إلى هذا الثنائي الذي هجر الدنيا وسكن في البحر!

رايلي وايتلوم وإلينا كاراوسو

الحب والمغامرة، كانا السبب خلف تخلّي الينا كاراسوا الاسترالية عن حياة المدينة والحضارة، واالحاق بحبيبها البحّار رايلي وايتلوم لتتزوجه وتعيش معه في البحر منذ أربع سنوات حتّى اليوم! وفي الحديث عن طريقة حياتهما وعن قصّة تعارفهما يصفانها بأنّها عادية، إذ يوم التقيا وشعرا بالاعجاب تجاه بعضهما البعض، دعا رايلي ايلينا للابحار معه وهكذا حصل. وبعدها تزوّجا وانتقلا للعيش كلياً على متن قارب وايتلوم البسيط، ومنذ ذلك الوقت، يعيش الثنائي حياة بديلة على متن يخت، يوثقان بها كل تجاربهما على موقع الفيديوهات "يوتيوب" حتّى أصبح لهما شهرة واسعة جداً على مواقع التواصل الاجتماعي.

ias

الثنائي الاسترالي يقتات من البحر
الثنائي الاسترالي يقتات من البحر

اليوم، يُعتبر الثنائي أحد أشهر المدونين في موضوع الإبحار على الانترنت، إذ تستقطب مقاطع الفيديو الخاصة بهما أكثر من 3.8 مليون مشاهدة في الشهر. حتى أنه أصبح لديهما علانات تجارية تموّل رحلة سفرهما ونفقاتهما. وعن الحياة التي يعيشانها، يقولان إنّهما يحاولان العيش بطريقة صديقة للبيئة إذ يقومان بصيد الأسماك بأنفسهما، وطبخها، والحد من استخدام البلاستيك والمواد غير الصديقة للبيئة.

اقرئي المزيد: سفينة تايتانيك ستبحر مجدداً وهذه المرّة من دبي!

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية