تفاصيل حفل توزيع جوائز الغرامي

جائزة الغرامي 2013

وزعت جوائز غرامي الموسيقية مساء الاحد الواقع فيه 10 فبراير 2013 وذهبت أكبر الجوائز في الحفل الذي يعد أهم ليلة لصناعة الموسيقى الى المغني الاسترالي الشاب جوتي والثلاثي "فان" من نيويورك وفرقة الموسيقى الشعبية البريطانية "مامفورد آند سانز".

ias

 

شاهدي بالصور أبرز الفائزين بجائزة الغرامي لعام 2013

 

وخلال ليلة كرمت في الاغلب الموسيقيين الشبان والاقل شهرة على حساب قدامى النجوم المشهورين، حصلت فرقة "مامفورد آند سانز" على جائزتين من جوائز غرامي من بينهما جائزة أفضل ألبوم عن ألبوم "بابل".

 

وعلى خلاف العام الماضي حين حصدت المغنية البريطانية اديل ست جوائز غرامي لم ينفرد فائز واحد بعدد كبير من الجوائز، إلا أنها حصدت هذا العام جائزة أفضل اداء عن أغنية Set Fire To The Rain.

 

وفازت فرقة موسيقى الروك "بلاك كيز" وهي من اوهايو والتي أسسها دان اويرباش وباتريك كارني، بثلاث جوائز غرامي منها جائزة أفضل ألبوم لموسيقى الروك عن ألبوم "الكامينو". كما فاز "اويرباش" بجائزة أفضل انتاج وهي رابع جائزة غرامي يفوز بها حتى الان.

 

ودخلت فرقة "مامفورد آند سانز" الحفل بست ترشيحات لكن الفرقة اللندنية انتظرت حتى الدقائق الاخيرة من الحفل الذي استمر ثلاث ساعات ونصف الساعة الى ان اعلن فوزها بالجائزة الكبرى.

 

وقال المغني الرئيسي في الفرقة "ماركوس مامفورد"  للصحفيين في كواليس المسرح الخلفية : "تقبلنا الامر بأن يكون العام الحالي عام بلاك كيز بعد ان كان العام الماضي عام اديل" واستطرد ان الشعور بالفوز شيء "رائع."

 

اما فرقة "فان" النيويوركية فقد حصلت على جائزة أفضل فنان جديد كما فازت بجائزة أفضل أغنية عن أغنيتها التي حققت رواجا كبيرا عام 2012 "نحن صغار".

 

أنظري كيف تخفّض الموسيقى ضغط الدم

 

بينما فاز الاسترالي "جوتي" بثلاث جوائز غرامي منها أفضل تسجيل للعام عن أغنيته المؤثرة "شخص كنت أعرفه".

 

ويزيد عدد جوائز غرامي على 80 جائزة وتوزعها اكاديمية التسجيلات الموسيقية التي تضم خبراء ومهنيين من عالم الموسيقى.

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية