تقنيات طبية لنحت الوجه وتعزيز جاذبية ملامحه

تقنيات طبية لنحت الوجه

نخبرك عن تقنيات طبية لنحت الوجه وتحديد ملامحه لإبرازها بشكل أوضح وأجمل، والتي تتنوع بين عمليات تجميل تتطلب تخديرًا كاملًا، وبين أخرى سهلة تعطيكِ نتائج في دقائق ومن دون ألم، لتلاحظي الفرق كما في صور النجمات قبل وبعد نحت الوجه.

ias

فظاهرة التجميل هذه تلقى إقبالًا كبيرًا من النساء من مختلف الأعمار، وخصوصًا من فقدن الوزن أو من بدأن يلاحظن ظهور ترهّلات الجلد، أو حتّى من وبكلّ بساطة يردن الحصول على وجه محدّد، فيخترن إحدى التقنيات التالية:

نحت الوجه بالخيوط

تتطلّب هذه التقنيّة دقّة كبيرة، وهي تتمّ عبر إدخال الخيوط الجراحيّة في الوجه باستخدام إبر مخصّصة لذلك، والتي تشدّ الوجه وتمنحه مظهرًا منحوتًا وشابًا.

تقنيات طبية لنحت الوجه
تقنيات طبية لنحت الوجه

نحت الوجه بالليزر

تتطلّب هذه التقنية بين 30 إلى 50 دقيقة، وفقًا لكمية الدهون المراد إزالتها لمنح الوجه مظهرًا أنحف ومنحوتًا. ولتنفيذها، يجري الطبيب المتخصّص جروحًا صغيرة جدًا في الجلد لاستخراج الدهون التي يفتّتها بأشعة الليزر، والتي تعزّز أيضًا إنتاج الكولاجين وبالتالي شباب البشرة، ما يجعلها من أفضل التقنيات لعلاج التجاعيد.

نحت الوجه بالعمليّة الجراحيّة

تلجأ عادة إليها من تعاني من ملامح تتطلّب إزالتها جراحة تجميلية لتحديد الوجه، مثل الدهون المتراكمة والعظم الإضافي الذي يجب تكسيره. من الضروري أن تلجأ من تريد الخضوع لهذه العمليّة إلى جرّاح تجميلي بارع ومتخصّص، والذي يضعها تحت تأثير المخدّر ليمنحها النتيجة المطلوبة.

نحت الوجه بالفيلر

هي تقنيّة غير جراحيّة، يجريها الطبيب المتخصّص من خلال حقن مختلف مناطق الوجه بهدف ملء التجاعيد والخطوط الرفيعة، وتحديد ملامح الوجه مثل الذقن والفكين والخدين، وإبرازها بطريقة أجمل.

في حال خضعت لأي من هذه التقنيّات، لا تتردّدي بتطبيق حيل المكياج لإبراز عظة الوجنتين، وتلك التي تجمّل الذقن والشفاه والأنف وغيرها من ملامح الوجه.

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية