جينفر لوبيز تحذف صورها على إنستغرام وتستبدلها بصورة سوداء، فما علاقة بن أفليك؟

جينفر لوبيز تحذف صورها على إنستغرام وتستبدلها بصورة سوداء وتثير ضجة كبير بين رواد مواقع التواصل الإجتماعي الذين ربطوا الأمر بزوجها بن أفليك.

ias

من دون سابق إنذار أو أي تفسير، قامت النجمة الأميركية جينفر لوبيز بحذف كل تاريخها على إنستغرام و استبدال صورة البروفايل بالأسود تاركًة الجمهور فير حيرة كبيرة من أمره خصوصًا وأن البعض ربط الأمر بالإنفصال عن زوجها بن أفليك الذي تزوجته سرًا منذ اشهر قليلة!

هل تُحضر لعمل فني جديد؟

ورغم أنها حذفت كافة الصور الخاصة بها على إنستغرام، إلا أن محتواها السابق مازال موجودًا على صفحاتها الرسمية على تويتر و فيسبوك و تيك توك ، لكن جميع الملفات الشخصية أصبحت مظلمة وسط شائعات عن انفصالها عن بن أفليك.

تركت المغنية والممثلة والمنتجة معجبيها في حالة تخمين بشأن خطوتها غير المتوقعة حيث يتكهن البعض بأنها ستصدر إعلانًا كبيرًا عن ألبومها الجديد ، بينما يعتقد البعض أنها حزينة على أمر حصل معها في الآونة الأخيرة ، بينما يخشى آخرون أنها انفصلت عن زوجها بن أفليك

ومنذ حوالي اسبوع، شاركت لوبيز فيديو ظهرت فيه وهي تعانق زوجها بن أفليك على تيك توك، والذي تمت مشاركته أيضًا على حسابها على انستغرام، ولاقى تفاعلا كبيرا من قبل محبي الزوجين.

ولوبيز لا تُعتبر النجمة الأولى التي تقوم بمثل هذه الخكوة، فقد سبقتها عليها بسمة بوسيل التي حذفت كل صورها على إنسغرام وتركت 3 فقط!

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية