ديزني لاند باريس تحتفل بذكراها الثلاثين في عرضٍ مبهر وميني ماوس تغيّر رداءها!

ستحتفل ديزني لاند باريس بذكراها الثلاثين في عرض مبهر تتخلّله فعاليات وأنشطة رائعة، تختصر اللحظات الجميلة التي عاشها زوّار استقبلتهم طوال هذه السنوات، والذين فاقت أعداهم الـ 375 مليون شخص، وهي اليوم، تعدّ من الأماكن الأكثر شهرة على انستغرام.

ias

أتى والت ديزني بفكرة Disneyland، بعدما زار الكثير من ساحات الملاهي برفقة ابنتيه، فافتتحها في العام 1992، بمرافق كثيرة تتيح للزوّار من مختلف الأعمار والمناسبات، قضاء أوقاتًا مسليّة في مدينة ساحرة.

المدينة الملهمة

إضافة إلى كونها وجهة للتسلية، شكّلت ديزني لاند طوال سنواتها، مصدر وحي لأشخاص من مختلف المجالات، منهم مصمّمي الأزياء والمجوهرات وصانعي الحلويات والطهاة والمهندسين والرسامين وغيره. ومن أبرز الأدلّة على ذلك، صيحات موضة تُظهرك مثل أميرات ديزني.

بداية حقبة جديدة في ديزني لاند

في السادس من شهر مارس من العام الجاري، ستبدأ ديزني لاند حقبة جديدة، ستتخلّلها تغيّرات جديدة، وإبداعًا مدهشًا وتكنولوجيا حديثة، لتوفير للجميع تجارب فريدة لا تُنسى.

رداء جديد لميني ماوس

بهذه المناسبة، ستحصل شخصيّة "ميني ماوس" على رداء جديد من تصميم البريطانيّة Stella McCartney، وهي عبارة عن بذلة مع سروال مصنوعة من أقمشة تراعي معايير البيئة المستدامة. كذلك، سيرى الجمهور "ميكي ماوس" وغيره من شخصيّات ديزني بأزياء جديدة. وسيتم الكشف عن هذه الملابس ضمن عرض أزياء لشخصيّات ديزني.

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية