راني زاخم يحاكي المرأة الغاضبة في تصاميمه لصيف 2018!

للمرّة الأولى، يتوجّه المصمّم راني زاخم إلى العاصمة الفرنسيّة لتقديم جديده من الأزياء الراقية إذ اعتدنا أن نكتشف تصاميمه من روما ولكن لصيف 2018، اختار أن يكون أسبوع الأزياء الراقية الباريسيّ هو المكان الذي سيكشف فيه تصاميمه للصيف القادم.

ias

الفساتين المنسدلة باسلوب القفطان او المزينة بالشك على الصدر ومع تنورة بشق

إنّ هذه الخطوة تعدّ أساسيّة بالنسبة إلى المصمّم لا سيّما أنّ باريس هي معقل الأزياء الراقية وهي المحطّة الأهمّ التي تسلّط الضوء على تصاميم الهوت كوتور، فما الذي رأيناه في مجموعة زاخم؟

الفساتين القصيرة الرمادية البيضاء بقصات منسدلة على الصدر

صفات عدّة يمكن إطلاقها على مجموعة زاخم لصيف 2018، إنّها صفات، الغضب، الحماس والحياة والفرح والصخب فباختصار، إنّ مجموعة زاخم أتت لتحاكي المرأة الغاضة التي يشتعل قلبها وعقلها ناراً والتي تهبّ بأفعالها صخباً، هذه المرأة التي تحبّ أن تبقى أنيقة ولكن أناقتها بركانيّة وصاخبة وحتماً ليست كلاسيكيّة.

الفساتين المطبعة بالنقشات والمزينة بالاحزمة

هذا الأمر يفسّر حتماً الألوان التي اختارها راني زاخم والتي قليلاً ما نراها في مجموعات الأزياء الراقية، إنّنا نقصد الألوان القويّة أو النيون والتي تعتبر من عائلة الألوان البركانيّة تحديداً كالأصفر والأحمر والتي حضرت إلى جانب الأبيض، الذهبي والأسود والرمادي المائل إلى الأبيض.

فستان القفطان المنسدل او المزين بالترتر من الاعلى

هذا بشكلٍ عام ولكن إن أردنا الدخول في تفاصيل المجموعة من راني زاخم وعرض القصّات والصيحات التي رأيناها، فنشير أنّ قصّات الفساتين تنوّعت ما بين تلك التي أتت بأسلوب فساتين القفاطين أي بأسلوبٍ منسدلٍ وواسعٍ وفضفاض وبين تلك المزيّنة بالشكّ والترتر ولكن إنّ فساتين زاخم بالإجمال عكست قصّات واسعة ومنسدلة وغير ضيّقة كثيراً مع قصّات مكشوفة على الصدر أحياناً أو مع شقّ على الساق.

الفساتين باسلوب القفطان وبالالوان القوية

إلى السبعينيات أيضاً، عدنا في بعض الأحيان ومع بعض الفساتين لنتذكّر أيام الديسكو لا سيّما مع الفساتين القصيرة الرماديّة التي قدّمها زاخم والتي تميّزت بقماشها الحريريّ المثنيّ قليلاً وبقصّتها المنسدلة والواسعة والمكشوفة على الصدر والمثنيّة على الخصر.

أيضاً، حضر الحزام ليشكّل أكسسواراً بارزاً في هذه المجموعة وقد رأيناه إما بأسلوب حزام الكيمونو أي من القماش أو بأسلوبٍ عاديّ يزيّ خصر التنانير وتحديداً الطويلة التي تمّ تنسيقها مع القميص الأبيض الكلاسيكيّ الذي أتى بقصّة جذابة وجريئة ومكشوفة ومنخفضة كثيراً على الصدر.

إقرأي المزيد: رحلة ساحرة مع مجموعة راني زاخم لصيف 2016

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية