كايلي جينير تتخلى عن حمالة الصدر لإثارة الجدل

بعدما كانت كل الأضواء مسلّطة عليها بسبب إحتفالات عيد ميلادها الثامن عشر وكشفها عن علاقتها بمغني الراب Tyga، تشعر كايلي جينير بالوحدة من جديد بسبب شقيقاتها!

ias

فهي التي عاشت طوال حياتها في ظل أضواء شهرة كيم كارداشيان، أرادت أن تبني نجومية مستقلّة من خلال إثارة الجدل بالصور الجريئة التي تنشرها على إستقرام أو حتى إطلالاتها الغريبة من حيث الشعر والأزياء.

أمّا هذا الأسبوع، ومع إقتراب موعد وضع كيم لمولودها الثاني، وإنشغال الصحافة بالحديث عن حملها وإطلالة كندال جينير في عرض أزياء فيكتوريا سيكريت للمرة الأولى، أصبحت كايلي مهملة من جديد.

فكيف ستعود إلى الأضواء مجدداً بعدما باءت كل محاولاتها بالفشل؟ الحل بإثارة الجدل من جديد!

ولتحقيق غايتها، أطلّت كايلي في وسط نيويورك وهي ترتدي قميصاً أسود شفافاً متخليةً عن حمّالة الصدر تحته ووضعت معطفاً أسود قصيراً فوق القميص.

شقيقة كيم الصغرى تسوّقت في كل متاجر نيويورك في هذا اللوك الجريء، غير آبهةً لنظرات وتعليقات المارة المسيئة أو حتى الطقس البارد الذي لا يتناسب مع ما ترتديه!

إقرئي أيضاً: الجاذبيّة، عنوان عرض فيكتوريا سيكريت 2015!

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية