مايا دياب ترفع دعوى قضائية بسبب علاقتها العاطفية بوائل كفوري

إنتشرت في إحدى المجلات اللبنانية المعروفة بعرضها لفضائح النجوم خبراً عن علاقة عاطفية جمعت بين النجمة مايا دياب ووائل كفوري لأربع سنوات، ولكنها إنتهت منذ فترة.

ias

وأضافت هذه المجلة أن وائل قرّر العودة إلى زوجته وترك مايا لأنها بالغت بردّة فعلها في الآونة الأخيرة، وأنها بدأت بمطاردة كل تحركاته واللحاق به أينما يذهب، فقاما بإنهاء العلاقة بسبب إنزعاجه من تصرفاتها.

مايا دياب إكتفت بالصمت أمام هذه الشائعات التي تطالها، ورفضت تأكيد أو نفي ما قيل عنها هي ووائل كفوري الذي تجمعها به صداقة وطيدة، ولكن مصادر مقرّبة منها أكّدت أنها بصدد رفع دعوى قدح وذم ضدّ الإعلامية التي نقلت الخبر.

أما الإعلامية المشهورة، فصرّحت بأن من حقّها كصحافية نشر ما تملكه من معلومات وأخبار كونها متأكدة أنها صحيحة بحسب المصادر التي نقلتها لها، ولكن إذا لم تكن صحيحة فهذا لا يعني أن القضاء سيحكم ضدّها لأنها تنقل أخبار المشاهير.

هذا التصريح عرّضها للكثير من الإنتقادات كونها تنقل أخباراً قد يصدّقها الجمهور كونه يثق بها، فرّدت بأن تصريحها قد تمّ إجتزاء بعض منه وأنها ترغب بنشر تصريحها كاملاً كدليل الى براءتها.

إقرئي المزيد: صور تسريحات شعر مايا دياب المخيفة

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية