مهرجان البحر الأحمر السينمائي يُعيد ترميم أشهر الأفلام العربية الكلاسيكية

مصدر الصورة: حساب مهرجان البحر الأحمر السينمائي RedSeaFilm@

بدأ مهرجان البحر الأحمر السينمائي العمل على إعادة ترميم أهم وأشهر أفلام السينما العربية الكلاسيكية، وذلك بعد مرور 50 عامًا على إنتاجها.

ias

استكمالًا لحفظ تاريخ وأرث السينما العربية، يجري حاليًا العمل على ترميم فيلمين “خلي بالك من زوزو” و” غرام في الكرنك” وذلك في مدينة الإنتاج الإعلامي في مصر، وعن مهرجان البحر الأحمر تذكري الحدث الأخير الذي سلط الضوء على مبدعات السينما في البندقية.

احياء وتمجيد لكنوز السينما العربية

يُعد فيلم ” خلي بالك من زوزو” أحد أهم كنوز السينما العربية، ومن بين أفضل 100 فيلم مصري في تاريخ السينما، حيث حقق رقمًا قاسيًا عام 1972م، والذي شارك به عمالقة الفن التي كانت من بينهم سعاد حسني وحسين فهمي، وتحية كاريوكا، وسمير غانم، حيث تم عرض الفيلم لسنة كاملة في دور السينما المصرية، لذلك يتم إعادة ترميمه تمجيدًا واحتفاءً بهذا الموروث العربي في السينما.

إضافة لفيلم “خلي بالك من زوزو” يتم أيضا العمل على ترميم الفيلم الكوميدي الشهير “غرام في الكرنك” الذي تم إنتاجه عام 1967م، والذي كان من بطولة فريدة فهمي ومحمود رضا وعبد المنعم إبراهيم.

على الرغم من تكلفة وتعقيد عملية ترميم هذه الأفلام، إلا أن هذه الأفلام تستحق هذا المجهود لإحيائها وتقديمها للجمهور من جديد، حرصًا على الحفاظ على تاريخ السينما العربية، حيث تمر عملية الترميم بعدد من المراحل المعقدة التي يتم فيها معالجة الفيلم وتغير مقاسة إلى نسخة رقمية، وتصحيح الألوان والصور، وتصفية الذبذبات الصوتية.

كما أنه من المُقرر أن يتم عرض الفيلمين المرممين خلال مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي الذي سينطلق بنسخته الثانية في 1 ديسمبر المُقبل، وذلك بعد أن تم الإعلان في وقت سابق عن بدء استقبال المشاركات.

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية