ناعومي كامبل

ولدت ناعومي كامبل في الثاني والعشرين من مايو في العام 1977 في جنوب لندن. والدتها الراقصة فاليري موريس، والدها ترك والدتها وهي حامل بنعومي في شهرها الرابع، فلم تعرفه، وأخذت اسم عائلتها من زوج أمّها الثاني. نشأت نعومي  في سنواتها الأولى في روما، وتنقلت في بلاد عديدة، بحكم عمل والدتها الفني. وقد تأثرت بها، فدست الباليه في سن صغيرة.

ias

 

ظهورها الرسمي الأوّل تمّ في سن السابعة، وفي العام 1978 بدأت تظهر كراقصة في عدد من الفيديو- كليبات، فلفتت الأنظار، وقبل بلوغها عامها السادس عشر، كانت قد ظهرت على غلاف مجلة Elle البريطانيّة. حكاية النجاح الصاعق بدأت بسرعة البرق، حيث بدأت ناعومي تعتلي منصات أهم المصممين، وتقف أما عدسات كبار المصورين. فالشعبيّة ابلتي حصدتها نعومي نافست حدّة العنصريّة تجاه صاحبات البشرة السمراء الداكنة، ومع السنوات شكلّت رباعية ناجحة مع سيندي كراوفورد وكلوديا شيفر وليندا إيفانجيليستا، مثبتة الحرفية العالية  على منصّات العرض.  ولكنها أدركت أن عرض الأزياء مهنة قصيرة العمر، فبدأت  تتجه إلى أعمال استثماريّة مختلفة مثل تأسيس مجموعة من المطاعم تحت اسم Fashion Cafe، وإصدار عدد من العطور.

 

في العام 1998 وقّعت عقداً مع ماكياجCosmopolitan ، وفي العام 2007 شاركت في عرض ديور الستيني في فيرساي، وهي اليوم أشهر عارضة سوداء في العالم. تتميّز بحبها للأعمال الخيريّة، ومساعدة الأطفال، وتشارك قي تأسيس عدد لا يستهان به من الجمعيات. على الصعيد الشخصي، ورغم العلاقات الكثيرة، إلا أنّ أيا منها وصلت إلى حد الزواج، وهي على علاقة منذ العام 2008 مع رجل الأعمال الروسي فلاديلاق دورونين.

 

تابعي كل جديد عن نعومي كامبل على: 

 

الموقع الرسمي: http://www.naomicampbell.com/

 

 

الفايسبوك:Naomi Campbell

 

 

تويتر:NaomiCampbell@

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية