نجمات سمعن الذم بجمالهنّ عند الدخول إلى هوليوود

من المتعارف عليه أنّ النجمة تحت الأضواء يجب ألاّ تتحلّى بالقدر الكافي من الجمال فحسب، بل وأكثر! فمن المفضّل أن تكون خارقة الجمال، ذات جاذبية آخّاذة ومبهرة، ولهذا السبب تعشقها الكاميرات، وتتحوّل إلى معشوقة الجماهير. لم تكن الحال كذلك مع عدد من نجمات هوليوود اللواتي لم يتمتعن بهذه النسبة العالية من الجمال، ولم يكنّ حسناوات كما المتوقّع، وقد قيل لهنّ ذلك إما مباشرة أو بطريقة غير مباشرة، إلاّ أنّ الوقت برهن أنّهن استطعن الاستمرار والنجاح والوصول إلى قلوب الجماهير العالميّة:

ias

  • وينونا رايدر: هي أكثر النجمات اللواتي يتمتعن بأنوثة ونعومة طاغيتين، وهي التي تسرق القلوب فعلاً بملامحها الدقيقة، ولكن من أغرب الأمور التي صرّحت بها في إحدى اللقاءات، أن هذا الجمال الذي يجده البعض فيها، لم يراه مطلقاً المنتجون في بلاد التمثيل العالمية، ففي بداياتها، وعند تأديتها تجربة لدور في مسلسل تلفزيوني، أوقفها أحد المنتجين وقال لها" اصغي إلي، أنت لست ممثلة، فلا تملكين أي قدر من الجمال الجذاب الذي يجعلك تحققين ذلك، أنصحك بالتفكير في مهنة أخرى"..!!

  • سارة جيسيكا باركر: نجمة لم تخضع حتى اليوم لأي عملية تجميل، صاحبة أنف ضخم وتجاعيد واضحة ظهرت مع مرور السنوات، غير أنها من أكثر النجمات المحبوبات على الشاشة الصغيرة، لها قدرة تمثيلية مذهلة، وعندما قررت الدخول إلى عالم التمثيل، سمعت الكثير من النقد السلبي، وأحد القيّمين على العمل التمثيلي طلب منها إجراء عمليات تجميل كثيرة قبل التفكير في طرق باب أي منتج. حينها تجاهلت ما سمعت، ولم تصغ أيضاً لمجلة أجنبية وصفتها بأنها الممثلة الأبشع في هوليوود، والأقل إغراءً.

  • ليا ميشيل: " باربرا سترايسند لم تخضع لعملية تجميل للأنف، وأنت أيضاً لن تخضعي"، هذا ما قالته لها والدتها عندما كانت في الخامسة عشرة من العمر، بعد عودتهما من لقاء منتج طلب من ليا ميشيل إجراء عملية تصغير لأنفها، حتى يستطيع التفكير بالعمل معها. ويبدو أنّ ليا التزمت بهذه النصيحة، ووالدتها كانت على حق تام، لأنّ ابنتها استطاعت – بأنفها الكبير – أن تكون أكثر نجمات هوليوود جمالاً.

إقرئي المزيد: أبرز وأحدث صور سلفي نجمات هوليوود من دون ماكياج

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية