نجمات هولييود بين البداية واليوم: جمال ظلّ بعد أكثر من 20 عامًا

أجلينا جولي في العام 1999 وفي العام 2021

نعرض لك اليوم صور نجمات هولييود بين البداية واليوم، وتحديدًا من حافظت منهنّ على ملامحها الطبيعيّة بسبب حرصها على عدم تغييرها بنسبة كبيرة بالعمليات، ولا بتقنيات التجميل التي تعالج آثار شيخوخة البشرة، مثل البوتوكس وغيرها.

ias

فرغم مرور أكثر من 20 سنة على مسيرة بعضهنّ في المجال، ما زلنا نلاحظ أنّهن ما زلن جميلات، أو ازددن جمالًا عن قبل، لا العكس، حتّى من منهنّ اختارت أن تكون من النجمات اللواتي افتخرن بإظهار التجاعيد

أنجلينا جولي

بين العامين 1999 و2021، لم تتغيّر أنجلينا جولي كثيرًا، ويتّفق الكثثيرون على أنّها أضبحت أجمل من دون أن تدمّر جمالها الذي اعتدتنا رؤيته طوال مسيرتها في مجال التمثيل.

صور نجمات هولييود بين البداية واليوم
أجلينا جولي في العام 1999 وفي العام 2021

جنيفر أنستون

الصورة على اليمين، هي لجنيفير أنيستون في العام 1997، أي في بداية مسيرتها في مجال التمثيل، والثانية على الشمال التُقطت لها في العام 2020. الفرق ليس كبيرًا جدًا، أليس كذلك؟!

صور نجمات هولييود بين البداية واليوم
مصدر الصورتين: shutterstock وحساب انستغرام jenniferaniston@

إيفا لونغوريا

تعود صورة إيفا لونغوريا على جهة اليمين للعام 2000، والثانية، لأسابيع إلى الوراء من العام الجاري. يتّضح أنها ازدادت جمالًا وشبابًا بعد مرور أكثر من 22 عامًا على ظهورها الأول على الشاشة.

صور نجمات هولييود بين البداية واليوم
مصدر الصورتين: shutterstock وحساب انستغرام evalongoria@

سلمى حايك

لم تتغير سلمى حايك كثيرًا عمّا كانت عليه في العام 1999، وهي في الحقيقة، اصبحت أكثر جمالًا من دون أن تبالغ بعمليات التجميل.

صور نجمات هولييود بين البداية واليوم
مصدر الصورتين: shutterstock وحساب انستغرام salmahayek@

وعكس ما رأينا في صور النجمات خلال سنّ المراهقة التي تُظهر تأثير عمليات التجميل، كثيرات، ومن بينهنّ اللواتي ذكرناهنّ أعلاه، رفضن إجراء عمليات التجميل سوى لتحسين بعض الملامح، من دون إفساد الطبيعيّة.

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية