ياسمينة تقابل الشيف Niko Romito المشارك في مبادرة بولغري وجمعية إنقاذ الطفل

لايف ستايل · روكسانا عون · 17.11.2020
ياسمينة تقابل الشيف Niko Romito المشارك في مبادرة بولغري وجمعية انقاذ الطفل

قابلت ياسمينة الشيف Niko Romito المشارك في مبادرة بولغري وجمعية انقاذ الطفل التي تهدف إلى مساعدة الاطفال المتضررين من انفجار مرفأ بيروت وجائحة كورونا، وغيرهما من العوامل التي أثّرت على اقتصاد الدولة ومعيشتهم. وقد سبق وأن أخبرناكم عن دور بولغري في مكافحة كورونا.

هي ليست المرة الأولى لمشاركته في مبادرة لمساعدة الأطفال، إذ سبق وأن قام بذلك منذ سنتين في مبادرة مماثلة قامت بها Bvlgari في بلغاريا، وساهم حينها بإنجاح هذه المبادرة، الأمر الذي دفع الدار اختياره من جديد لمساعدة الاطفال في بيروت.

في المقابلة، أكّد سعادته بأن يكون سفيرًا لهذا المشروع الذي أطلقت عليه بولغري عنوان B For Beirut، لتسليط الضوء على الوضع الذي يمرّ به الأطفال في بيروت، من خلال إقامة حفل عشاء خيري يهدف إلى جمع التبرّعات لإعانتهم. 

لقد اختار المشاركة في هذه المبادرة، لأنه يحب أن يكون له دور في توعية الآخرين لمساعدة المحتاجين، لأنّه شيف ناجح جدًا في المجال، والنجاح لا يقتضي فقط بأن يحقق الإنجازات لنفسه، بل أن يستفيد من نجاحاته للمساهمة في تحسين حياة الآخرين، خصوصًا وأنّ كثر من متابعيه يتأثرون بأعماله.

وعن المقولة الشهيرة "الخبز يغيّر الحياة نحو الأفضل"، يقول Niko Romito أنّ تناول الطعام هو أول ما نطلبه منذ ولادتنا ونعتمد عليه للبقاء على قيد الحياة، ومن هنا ندرك أهميّة تزويد الأطفال المحتاجين، بالطعام لكي يستمروا في الحياة.

عن سبب اختياره بدء مسيرته في عالم الطهي والنجاح بها، لقد صرّح أنّ هدفه من ذلك لم يكن فحسب لتقديم الأطباق الشهية، وإنّما لإتاحة للأفراد عيش حياة صحية. كذلك، هو يطمح من خلال المدرسة إلى تعليم الجيل الحالي والمستقبلي عن طرق اعتماد مكوّنات الطعام لتحضير أطباق صحية. 

الطبق الشهي المحضّر من مكوّنات بسيطة، يكون له تأثير ناجح. 

لطالما تساءلنا عن ما يجعل المأكولات الإيطالية تحظى باهتمام كبير على صعيد العالم، وعن ذلك، يقول Niko Romito أنّ من أوّل قضمة من البيتزا مثلًا، يذهب المرء برحلة إلى تقاليد إيطاليا وثقافتها. والجدير ذكره، أنّ بإمكانك تجربة أشهى الأطباق واختبار لحظات مليئة بالرفاهية في فنادق ومنتجعات بولغري.

النصائح لتكون طاهيًا ناجحًا

لمن يخطّط لمتابعة مسيرته في عالم الطهي، يقدّم الشيف Niko Romito بضعة نصائح له لتكون مسيرته ناجحة، أبرزها أن يكون على معرفة بكل ما يحصل في مختلف دول العالم، وعليه أن يدرك ما هو تراثه والجذور التي أتى منها.

على الطاهي الناجح أن يمتلك قدرات في تحضير الطعام، وأيضًا أن يكون على اطّلاع على مختلف الحضارات.

يقول Niko Romito :"على الطاهي أن يعلم أنّ مكوّنات الطعام التي تهبها الطبيعة، سيحولها إلى طبق سيتناوله الآخرون، ولذا عليه أن يأخذ على عاتقه المسؤولية لتقديم الأفضل لهم."

في المقابلة، كشف الشيف Niko Romito أيضًا عن خططه المستقبلية، معربًا عن سعادته لتحضير بولغري لافتتاح فروعًا جديدة في موسكو وفرنسا وطوكيو. وقال أيضًا :"أنا فخور جدًا لتمكني من تعليم الجيل الصاعد من خلال مدرستي في إيطاليا، فنّ الطهي ونقل إليهم كلّ ما جعلني أنجح في المجال."

ختامًا، نذكّرك بالتجربة الراءعة التي اختبرناها في منتجع بولغري في دبي، والذي ننصحك بزيارته للذهاب إلى عالم مذهل. 

إقرئي أيضاً

مواضيع

  • خلطات
  • خلطات للوجه
  • مشاكل البشرة
  • ماكياج العيون
  • علاقات
  • شنط وأحذية
  • الشخصية
  • أخبار موضة
  • ماكياج الشفاه
  • ماكياج الوجه
  • فساتين أعراس
  • العروس
  • أخبار تجميل
  • أخبار ماكياج
  • أخبار الصحة
  • أخبار أعراس
  • مشاكل صحة
  • ترند اونلاين
  • دروس مكياج
  • فساتين
  • نيوز
  • نصائح موضة
  • صيحات المكياج
  • سوشيل ترند
  • دروس تجميل
  • جميع المواضيع
  • yasminapedia