اليك هذه الوسائل السهلة للتخلص من الألم في المنزل وبسرعة!

من المرجحّ، أن لا يوم يمرّ  عليك، يا عزيزتي، من دون الشعور بألم معين في جسمك، سواء لناحية الصداع أو وجع في المعدة.

ias

فمهما، اختلفت الالام ومصادرها، إلاّ أن النتيجة واحدة، وهي تعرّضك لحالة من الشلل ومنعك من القيام بواجباتك اليومية وتنفيذ أمورك الحياتية أو نشاطاتك الاجتماعية.

وغالباً، ما تلجئين الى الطبيب أو تناول الادوية والمسكنات، وحتى الدخول الى المستشفى!

إلاّ أن ياسمينة تقدّم لك وسائل، أثبتت فعاليتها على مدى السنوات الماضية، وسمحت باعتبارها بديلاً طبياً طبيعياً عن المسكنات والعلاجات الاستشفائية، التي تكلفك أموالاً هائلة وتستغرق منك وقتاً طويلاً.

اختبري نفسك:هل أنت مهملة بحق صحتك؟

الاعشاب

تذكري يا سيدتي أن مصدر معظم الأدوية يأتي من الأعشاب، وبالتالي فلا بأس بمحاولة معالجة أوجاعك من خلال اللجوء اليها.

فعلى سبيل المثال، إن القرنفل معروف بقدرته الهائلة على معالجة آلام الأسنان، كما أن الكمون قادر على معالجة تشنجات البطن وطرد الغازات وبالتالي التخلص من الإمساك، علماً أن اللائحة تطول بالأعشاب القادرة على تخليصك من الأوجاع، مهما اختلفت، بسهولة وسرعة ومن دون القلق من أثار أو عوارض جانبية.

الاسترخاء

من المهم جداً، محاولة الاسترخاء وإبعاد الضغط النفسي والتوتر عنك، فهذا العامل يعتبر المسبب الاول والرئيسي لكل الآلام والأمراض التي قد تواجهينها.

وبالتالي، فان محاولة الشعور بالراحة النفسية والاسترخاء تساعدك، بشكل أو بآخر، على التخلّص من الوجع والشعور بالتجدد للحصول على الطاقة الايجابية التي تسمح لك بمزاولة أعمالك اليومية ونشاطاتك الحياتية.

ممارسة التمارين الرياضية

إضافة الى أهمية ممارسة الرياضة بشكل دائم نظراً لفوائدها الصحية المتعدّدة وقدرتها على الحفاظ على رشاقتك ومساعدتك على التخلّص من الوزن الزائد، إلاّ أنها تتمتع بالقدرة أيضاً على معالجة الآلام ومساعدة الجسم على التخلّص منها، من خلال إراحة الأعصاب في جهازك العصبي.

العلاجات الساخنة والباردة

منذ أقدم العصور وحتى اليوم، لا تزال تستعمل العلاجات بالماء الساخن والبارد في مساعدة المرضى.

فالعلاج بوضع الماء الساخن بتدفّق الدم والأوكسجين في الجسم، كما يساعد على التخلّص من وجع البطن والمغص في حال الإصابة بالبرد.

أما وضع الماء المثلج، فيساعد في التخلّص من الحرارة المرتفعة والالتهابات، كما من المعروف أنه يخفف من الاوجاع الموقتة.

التدليك

أثبتت مجموعة من الدراسات الطبية فوائد التدليك، خصوصاً لناحية التخلّص من الالتهابات التي تسبب غالبا آلامأً مبرحة ومساعدة المرضى على الشعور بالراحة.

وأشارت هذه الدراسات إلى أن فوائد التدليل أثبتت قدرتها وفعاليتها بشكل أكبر من النتائج التي حقّقتها العقاقير والمسكنات.

التأمل

من أشد أنواع الأوجاع التي قد يشعر بها الإنسان هي الموجودة داخل عقله، الامر الذي ينعكس سلباً على كل شؤون حياته، فتمنعه من العيش بحرية أو التمتع بأي من النشاطات التي يقوم بها، فيبقى أسيراً لافكاره.

من هنا، أهمية التأمل الذي يساعد الانسان على التحرّر من هذه الافكار السوداوية وتسمح له بالتخلّص من كل أشكال الآلام التي قد تصيبه وبالتالي القدرة على التفكير بحرية والتحليل الصحيح لاتخاذ الخطوات الجيدة التي تفيده.

اقرئي المزيد: 7 أنواع من الآلام مرتبطة مباشرة بعواطفك! اكتشفيها

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية