أبراج مهووسة بعيد الحب!

بين الأبراج من ينتقد عيد الحب ويراه تجاريًا ولا داع له وبينها من ينتظره ويهتمّ له حتّى الهوس. فمن هي هذه الأبراج التي تنتظر يومنا هذا؟! في البداية اختبري نفسك: من أنت في عيد الحب؟

ias

الحمل:

الغريب أنّ هذا البرج لا يهتمّ كثيرًا لأن يسمع كلمة أحبك أو أن يتلقّى الهدايا بشكل دائم أو أن يرتبط بشخص رومانسي يدلّعه انما عيد الحب يعني له كثيرًا… يريد منه يومًا مليئًا بمظاهر التعبير عن العاطفة وتعويضًا عن كلّ أيام السنة! وما يريده أيضًا هو مفاجآت وأمور لا يتوقّعها على عيد الحب، فلا يرضى بما هو كلاسيكي ومتوقّع!

الثور:

كون الثور هو البرج الأكثر شغفًا بين الأبراج كلّها فحماسه هذا يترجم ويظهر أكثر في المناسبات المهمّة كأعياد الميلاد وعيد زواجه وعيد الحب… فالمتوقّع من هذا البرج هو التعلّق والاهتمام بكلّ مظاهر الاحتفال من ارتداء اللون الأحمر الى شراء الورود وتحضير عشاء رومانسي والويل للحبيب أو الشريك الذي يستخفّ باهتمامات الثور في هذا اليوم! اليك أيضًا بعض الحيل التي تساعدك على جذب برج البرج الثور اليك!

السرطان:

لو كان السرطان مغرمًا سينتظر كلّ أيام السنة ويحضّر المفاجآت للحبيب ويجمع له أحلى الذكريات التي تجمعهما سويًا ويخطط ليوم كامل يبدأ فجر يوم الحب وينتهي فجر اليوم الذي يليه. ولكن إن لم يكن مغرمًا، فسينتقد ويلوم كلّ من يحتفل بهذا اليوم والسبب هو طبعًا الغيرة!

الأسد:

كون هذا البرج هو الأكثر تعبيرًا عن مشاعره وما يخالجه بين الأبراج، يمضي كلّ أيام السنة بانتظار عيد الحبّ! قد تمرّ عليه أيام اكتئاب وحزن بانتظار هذا اليوم الذي يرى فيه مناسبة ليفجّر فيها طاقاته وخططته ويشاركها مع الحبيب. فالأسد هو على الأرجح البرج الذي قد يختار الدب الأحمر الأكبر من المتجر وباقة الورد الأحمر الأضخم والبطاقة الأكبر… يريد التعبير بكلّ قوته.

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية