أسرار إياك والبوح بها إلى الشريك!

عزيزتي، من المهم جداً، أن تقوم العلاقة العاطفية على الصراحة المطلقة والصدق بين الثنائي، لضمان عامل الثقة وتطور المشاعر بين الشركاء والحبيبين.

ias

الاّ أن فارقاً كبيراً بين الكذب وإخفاء الحقيقة وبين الخصوصية وكتمان بعض الأمور الشخصية في العلاقة، فمن الضروري أن يحافظ الشريك على شيء من خصوصيته بهدف ضمان عدم ذوبان شخصه في شخص الحبيب.

من هنا، تقدّم لك ياسمينة مجموعة من النصائح أو الامور التي يمكنك اخفاؤها، أو عدم مشاركة الشريك بها.

اختبري نفسك: أي صفة لديك تجعل الشريك يقع في حبك؟

المراقبة السرية:

عزيزتي، غالباً ما ترغبين بمعرفة مع من يتكلم أو يحادث الشريك عبر الهاتف أو يرسل الرسائل النصية وبالتالي من المهم جداً عدم الاعتراف له بمحاولة مراقبته أو رصده أو تعقّبه. فمن شأن ذلك، أن يظهرك بمظهر الشريكة التي تعيش اضطرابات نفسية ومشاكل ثقة ما سيعقد العلاقة بينكما ويخلق جوّاً من الشك أنت في غنى عنه!

رسائل نصية من الشريك السابق:

عزيزتي، إن كنت لا تزالين تحافظين على علاقة جيدة مع الشركاء السابقين أمر جيد الاّ أن ليس كل الاحباء على استعداد لتقبّل هذه الفكرة.

من هنا، ينصح بإبقاء عملية التواصل هذه والرسائل النصية من الشركاء السابقين، شرط أن تكون بريئة بالطبع وعبارة عن صداقة مطلقة، أمر سريّ بعيداً من معرفة الشريك الحالي.

الخيانة:

عزيزتي، لا يوجد أحد كامل وبالتالي من الطبيعي أن تكون قد وقعت في أخطاء سابقة في الماضي، كخيانة الشركاء السابقين.

هذا الامر الحساس، من المهم إبقاؤه سراً بعيداً من معرفة الشريك، اذا إن من شأن هكذا معلومة إحداث خوف وقلق وعدم تفهم من قبل الحبيب، ما ينعكس سلباً على تطور  العلاقة ومسارها. (اكتشفي مع ياسمينة معلومات مفاجئة عن الخيانة!)

الشكل:

عزيزتي، من الطبيعي أن لا ينال كل ما يقوم به الشريك اعجابك، على صعيد المظهر أو الشكل، وبالتالي من الضروري عدم الافصاح عن حقيقة مشاعرك للشريك بل اخفاءها مع ابداء بعض النصائح في محاولة لتحسين الشكل بما يخدمك وضمان عدم جرح مشاعر الحبيب.

المقارنة:

إياك ثم إياك الوقوع في فخ المقارنة يا عزيزتي. وإن حصل هذا الأمر غير الصحي، إياك ومشاركته مع الحبيب، فمن شأن ذلك ايذاء مشاعره وإلحاق ضرر خطير على العلاقة.

اقرئي المزيد:هكذا تحولين دون تأثر علاقتك الزوجية بمهنة الشريك!

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية