حيلة تساعدك على اختيار لون كريم أساس الصحيح!

في كثير من الأيام يصدف أن تلتقي بإمرأة تظنّ نفسها بأنها قامت باعتماد ماكياج ناعم يتألف من كريم الأساس والكونسيلر والقليل من الماسكارا، إلاّ أن طبقة الماكياج وعلى رغم نعومتها تظهر للعلن لتبدو وكأنها بالغت في اعتمادها. والسبب يعود إلى اختيار لوم كريم الأساس الخاطئ وغير المناسب لبشرتها. لذلك، وتفادياً للوقوع في هذه المشكلة تعرّفي مع ياسمينة على الحيلة التي تساعدك على اختيار تدرّج اللّون الصحيح وابقي دائماً متألّقة بإطلالة ناعمة تبرز جمالك بأسلوب الـ No-makeup makeup.

ias

فئة كبيرة من النساء تحتار أثناء شراء كريم أساس جديد بتدرّج اللون الذي يناسب بشرة وجهها، فتبدأ بتجربة اللون إن كان على بشرة يدها الأمامية، أو على كراسي خدودها، لتعود الى منزلها وتكتشف فيما بعد بالصور فرقاً شاسعاً ما بين لون وجهها وجسمها.
ديالا مكي في لمسة من الجاذبية والجمال مع مكياج السموكي!

حيلة تساعدك على اختيار لون كريم الأساس الصّحيح!

أما الطريقة الصحيحة لاختيار اللون المناسب فتقوم على تجربة اللون عند طرف الرقبة، فلون هذه المنطقة بالذات تشبه لون البشرة بنسبة كبيرة. وعند اختيار المستحضر على أساسها ستتمكنين من الظهور في الصور بلون موّحد ما بين الوجه والرقبة وبالتالي ستبدو إطلالتك طبيعية وناعمة وكأنك من دون ماكياج.

إذاً يمكنك اعتماد هذه الحيلة لتطبيق ماكياج ناعم ويومي تظهرين خلاله وكأنك تتمتّعين ببشرة نضرة، لا شائبة فيها من دون ماكياج.

أما لماكياج السهرات، فهو أيضاً مثالي لأنه يصيب لون جلدك الحقيقي وتستطيعين بذلك إبراز إشراق الكونسيلر والـHighlighter من دون الإستعانة بعدد كبير من المستحضرات التي تفضح طبقات الماكياج المُعتمدة.

إقرأي المزيد: خطوة واحدة جعلت ماكياجي يدوم على بشرتي الدّهنية طوال اليوم

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية