Yasmina

ديور ولحظات ساحرة وغامضة في حفلٍ راقص أنيق يعيدنا إلى زمن أناقة الأسود والأبيض

مجموعة ديور كوتور 2018

كثير ما يقال عن عرض ديور للأزياء الراقية لموسم ربيع وصيف 2018 والذي تابعناه منذ ساعات قليلة من باريس وتحديداً، Musee Rodin، المكان الذي تعوّدنا أن نتابع فيه عروض ديور.

كثير ما يمكن تسليط الضوء عليه في هذه المجموعة التي قدّمتها ماريا غرازيا كيوري، وكعادتها، بنجاحٍ وتميّز.

كثير ما سيحقّق هذا العرض من عناوين عريضة على صفحات مجلات الموضة وحتى من صور سنراها تهيمن وتسيطر على صفحات مواقعنا التواصل الاجتماعيّ.

القميص الشفاف وفستان الميتاليك والشراريب من ديور

من أين نبدأ وعن ماذا نتكلّم تحديداً؟ هل نبدأ بالقصّات التي أعادتنا بالذاكرة إلى زمن السيّد ديور أو نسلّط الضوء على إعادة ماريا غرازيا كيوري لنقشة الـ Checkered Pattern التي برزت منذ سنوات في عالم الموضة؟ أو نتكلّم عن الديكور؟ أو الأقنعة أي الماسكات التي رافقت إطلالات عارضات الأزياء وجعلتنا نشعر وكأنّنا في حفلٍ راقص؟

قلنا لكِ، لهذا العرض الكثير من الكلام ولعلّ الكلام لن يفيه حقّه فهذه المجموعة من ماريا غرازيا كيوري لديور والتي أخصّتها لموسم صيف 2018 ستسجّل في التاريخ وستعلق في الأذهان وفي أرشيف وسجلّات الدار العريقة والسبب جميع ما ذكرناه أعلاه.

القماش المنقط او المقلم

البداية مع القصّات التي ذكّرتنا بما اشتهر به السيّد كريستيان ديور لا سيّما البدلة الرسمية والفساتين التي تأتي بقصّة الـ A Line قليلاً في أسفلها، هذه القصّات التي ميّزت حقبتي الأربعينيات والخمسينيات والتي أعادتها اليوم ماريا إلى عام 2018 لتكون امرأة هذا العام خياليّة وعصريّة ولكن وفي الوقت ذاته كلاسيكيّة بامتياز. نعم، إنّه هذا التناقض الواضح الذي اشتهرت به ماريا منذ انضمامها إلى دار ديور والذي ميّزها وجعلنا ننتظر جديدها، إنّه ذاك التناقض الذي يجعل من امرأة ديور اليوم امرأة لا تشبه غيرها من السيّدات فامراة ديور عصريّة، خياليّة، سبّاقة، رائدة ولكن كلاسيكيّة، تقليديّة وأنثويّة.

الفساتين المنسدلة والمنفوخة قليلا في الاسفل

لهذا الموسم، حضرت امرأة ماريا غرازيا كيوري لتكون سريالية ولتذكّرنا بتأثير هيتشكوك، المخرج الشهير في عالم السينما، على عالم الموضة من خلال القصّات المحدّدة والمصمّمة بتقنيّة عالية ودقّة واضحة، هذا التأثير الذي غدا ومنذ ذلك الزمن تعبيراً يستخدم في عالم الموضة لتسليط الضوء على أسلوبٍ معيّن أو قصّات معيّنة.

الفساتين المقطعة من ديور

لهذا الموسم، التزمت ماريا بلونيّ الأسود والأبيض ولم تكتفي بالأسود سيّداً على الألوان إنما رافقته في معظم اللوكات بالأبيض وذلك بطريقة القماش المطبّع وتحديداً المقطّع بمربعات صغيرة Checkered Pattern.

الفساتين السوداء والبيضاء من ديور

ففي هذه المجموعة الراقية من ديور، رأينا عودة قويّة للفساتين الطويلة بقصّة الـ A Line في الأسفل كما للفساتين المتوسّطة الطول إنما التي تبدو وكأنها تايور أي عبارة عن تنورة سكيني مع قميص، في الأغلب بالقماش الشفاف. أيضاً، في هذه المجموعة، رأينا تركيزاً على قماش الريش الذي لا نراه كثيراً في تصاميم ديور كما على القماش المنقّط أكان بالحجم الصغير أو الكبير Polka Dots، هذه النقشة التي حضرت وإن بشكلٍ خجول إلى جانب النقشة المقطّعة.

الفساتين الشفافة والفستان الاحمر

أيضاً وفي هذه المجموعة، برز قماش التول كتفصيلٍ مميّز رافق الفساتين أكان على قصّتها على الياقة أو الأكمام، كذلك، حضرت فساتين التول الشفاف التي تظهر الملابس الداخليّة والتي كنّا رأيناها سابقاً مع ماريا غرازيا كيوري وديور والتي باتت اليوم علامة فارقة تعرّف عن لمسة ماريا مع ديور.

الفستان الميتاليكي والفستان المقطع الميتاليكي

أخيراً وفي هذه المجموعة، رأينا عودة للبدلة الرسمية الحريريّة تحديداً وذلك ضمن مجموعة الهوت كوتور، قطعة كان عالم الموضة قد نسي أنّها أساساً لمعت في الحقبات السابقة كقطعة رسميّة أو أنيقة للمرأة.

فستان الريش او البدلة الرسمية

سجّل أيّها التاريخ وتذكّر، إنّ مجموعة ديور للأزياء الراقية لصيف 2018 هي بتوقيع ماريا غرازيا كيوري، امرأة تعرف كيف تدمج الخيال بالواقع والأنوثة بالحيويّة والكلاسيكيّة بالعصريّة.

إقرأي المزيد: ماريا غرازيا كيوري تكمل رحلتها في دعم المرأة فمن هي ملهمتها لمجموعة ما قبل خريف 2018؟

مواضيع ذات صلة

خبيرة حواجب Benefit Cosmetics منة العبد والمدوّنة ليلى تعلّمانك رسم الحواجب والآيلاينر
تجميل

منة العبد والمدوّنة ليلى تعلّمانك رسم الحواجب والآيلاينر