Yasmina

شروط خاصّة بالعروس لا يساوم عليها الرجل العربي!

شروط خاصّة بالعروس لا يساوم عليها الرجل العربي!

في السنوات الأخيرة، شهدت مجتمعاتنا العربية الكثير من التطورات على الصعيد الاجتماعي، وصار هناك العديد من التغيرات في حياتنا اليومية، ولكن ظلت بعض القوانين راسخة في معتقداتنا وتقاليدنا، حيث يصعب تجاوزها أو المساومة عليها. من هذا المنطلق، سنسلّط اليوم الضوء على الشروط التي لا يساوم عليها الرجل العربي عند اختيار المرأة للزواج، والتي يفرضها على عروس المستقبل، سواء عن قصد أو غير قصد، في شبه غياب للمناقشة!

  • عذريّة العروس: لا تصدّقي أي رجل عربي أو شرقي يخبرك بأنّه لا يهتم ما إذا كنت فتاة شريفة أم لا، عند تفوّهه بهذه الكلمات، إعرفي أنّ هناك احتمالٌ كبير أن يهدف إلى خداعك، وهذا التحذير ناتج عن اعتقاد يجمع عليه أقلّه 90% من الرجال في بلادنا العربية، فالرجل بطبيعته يولي أهمية كبيرة لعذرية العروس وشرفها، ويفضّل حتماً أن يكون الرجل الأوّل في حياتها.
  • إظهار المحبة والاحترام: من الطبيعي أنّ كل رجل يتطلع إلى كم من العاطفة من المرأة التي يريدها زوجة له، ولن يتقبل أن يكون مع أنثى لا تهتم بهذه النقطة، ولا تقوم بأي جهد لإظهار حبّها له. ناهيك عن الاحترام الذي من المفروض أن يكون صمام أمان العلاقة التي تجمعهما.

يريدها عروساً شريفة وطاهرة ووفيّة!

  • احترام الأهل: نقابل بعض الاستثناءات، مع رجال يقبلون أن تتصرف نساءهم بطريقة غير لائقة مع أهلهم، إلا أنّهم حتماً أنصاف رجال، ولا يتمتعون بصفات الرجل العربي، الذي ينشأ على مبادئ عائلية متينة، تقطع الطريق أمام أي إمرأة تريد إهانة أفراد عائلته.
  • الوفاء: ليس هناك أسوأ من مواجهة رجل لإمرأة خائنة، لذا لا تظني في يوم أنّه سيتقّبل عدم التزامك برابطكما الزوجي، وعدم وفائك له، والنظر إلى رجل آخر عوضاً عنه. هذا الخطأ لا يمكن أن يتم تصليحه بينكما، فالخيانة طالما كانت سبب رئيسي للطلاق، أو حتّى لمشاكل أكثر عنفاً وخطورة.

إقرئي المزيد: أكثر صفة يكرهها الرجل العربي في شخصيّة العروس التي يود الزواج منها!

مواضيع ذات صلة

اجابتك تكشف لك مَن مِن المدونات تشبهك أكثر!
إختبار الشخصية

اجابتك تكشف لك مَن مِن المدونات تشبهك أكثر!