صورة قديمة تجمع أحلام وديانا حداد قبل تغير ملامحهما: شاهدي نحافة الاولى ونعومة الثانية

أنفٌ نحيف، خدود مشدودة وعالية، شفاه منتفخة وملامح مثالية… هذه المواصفات القليلة تكفي لوصف معظم الفنانات العربيات الموجودات على الساحة الفنية اليوم.

ias

فبعد لجوئهن الى الجراحة، وصلت عمليات التجميل الى حدّ اختصار آلاف الملامح والاختلافات الجينية بكلمات موحّدة يصحّ تطبيقها على الأكثرية. حتى أن بعض النجمات لم يكتفين بتعديل شامل واحد، بل غيّرن مظهر وجههن مرة ثانية، كدنيا بطمة مثلاً.

لكن الحال لم يكن كذلك في السابق، فقد تميّزت كل فنانة بشكلها واطلالتها وملامحها الخاصة. وكانت النعومة والبساطة عنواناً للجمال.

أحلام وديانا حداد هما من أشهر الفنانات العربيات اليوم، خضعتا بدورهما لعمليات النحت والتعديل، لا سيما أحلام. وقد بدا تغيرهما واضح بعد انتشار صورة قديمة تجمع بينهما.

صورة قديمة تجمع بين أحلام وديانا حداد قبل تغير ملامحهما

في اللقطة القديمة التي تعود الى بدايات النجمتين، تظهر أحلام بسمرتها الخليجية المميزة وبملامحها الناعمة التي لم تكن لتحتاج الى عمليات التجميل. أنفها كان صغيراً نسبيا ً وخدودها مرفوعة. واللافت أيضاً انها كانت نحيفة ولم تعاني حينها من الوزن الزائد.

أما ديانا حداد التي جلست بجانب صديقتها أحلام، فقد بدا وجهها نقياً وبشرتها مثالية تنضح أنوثةً ونعومة بعيداً عن حقن البوتوكس والجراحات. ما رأيك بنعومتهما؟

اقرئي المزيد: أحلام تعود الى عمر المراهقة باطلالتها الجديدة! شاهدي كيف بدت أصغر ب20 سنة من عمرها!

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية