لوضع العطر أصول عليك احترامها! فماذا تقول الإتيكيت؟

لا سحر يمكن أن يطغى على سحر عطر المرأة، التي يمكن أن يشكل وسيلتها وسلاحها بغية جذب أي شريك تريده ولفت نظر الحضور. علماً أن لاختيار العطر المناسب دلالات واسعة تكشف الكثير عن خبايا وأسرار كل امرأة.

ias

إلا أن لوضع العطر أصول على كل امرأة احترامها والتقيد بها. من هنا، تعرفك خبيرة الإتيكيت فيرا يميّن على إتيكيت وضع العطر.

‎وفي هذا السياق، حذرت خبيرة الإتيكيت فيرا يميّن من الإفراط في استخدام العطور وامتزاجها، مشددة على ضرورة اختيار المرأة للعطر المناسب الذي يتلاءم مع شخصيّتها وطباعها.

وأشارت الى أن اختيار العطر يخضع الى الشروط ذاتها التي تتحكّم باختيار الملابس، فما يليق بشخص لا يلائم شخصاً آخر بالضرورة، لافتة الى أن اختيار العطر الخاصّ بكلّ امرأة يخضع لشروط تفاعله مع كيمياء جسمها.

ودعت خبيرة الإتيكيت فيرا يميّن الى استخدام العطور باعتدال، فرشّة خفيفة تَفي بالغرض، منبهة من أن الإفراط في استخدام العطر من شأنه تشتيت انتباه الآخرين والتسَبّب أيضاً بالصداع أو الغثيان.

‎ولفتت الى أنه يُفضَّل اللجوء الى العطور القويّة للسهرات المسائية، فيما تخصص العطور الخفيفة للعمل وللنهار، مشيرة الى انه في مقابلات العمل، على المرأة استخدام عطور خفيفة.

وكشفت خبيرة الإتيكيت فيرا يميّن أن إستخدام العطر يخضع لشرط أساسي وهو تحديد زاوية خاصّة من المنزل له، إذ لا يجوز استخدامه في كلّ غرف المنزل أو في المكتب، لافتة الى انه ‎في حين يملك العطر القدرة على منح رائحة جميلة فورية للجسم، إلّا أنّه لا يجوز استخدامه وكأنّه رذاذ للجسم.

وأكدت أنه على المرأة أن تستخدم العطر على جسم نظيف، كاشفة انه ‎بعد مرور عام أو اثنين، يتحوّل العطر إلى نتن، وتختفي رائحته الجميلة وتصبح قاسية وقويّة للغاية.

اقرئي المزيد: نعم.. للمظلّة إتيكيت خاصة بها! فما هي؟

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية