ما الذي يجعل الرجل يندم ويعود اليك باكياً؟

كيف تجعلينه يعود اليك؟

حين تتمنين رجلاً وهو لا يراك، لا ينتبه لشعورك أو كان معك وتخلّى عنك، ستحلمين بطريقة تجعلينه فيها يعود اليك راجياً. اليك الحلول هنا! فمتى يعود اليك يا ترى؟! اختبري نفسك: هل يجدر بك الارتباط به أم الانفصال عنه؟

ias

حين يلاحظ أن الحياة أكملت لديك بشكل طبيعي

لأن الرجل لا يعجب بالمرأة الضعيفة، ويغار عليها من أي اهتمام آخر ويريد أن يكون هو اهتمامها الأوحد والأهمّ، لن يكون الأمر سهلاً عليه حين يراها تعيش حياتها بشكل عادي من بعده، وتُظهر له فعلاً أنها تستطيع اكمال مشوارها من بعده، فتعيش حياتها من دون رسائل ترجوه فيها العودة اليها، ومن دون مراقبته والسعي لمعرفة أخباره، بل تعيش الى جانبه وكأنّه فعلاً شخص عادي في حياتها، إن التقت به ترمي السلام وإن لم تلتقِ لا تسأل عنه!

حين يشعر أنك فعلاً تخليت عنه

لن تهون عليه فكرة أنك تخليت عنه فعلاً، ومحيت رقمه، وما عدت تستمعين له حين يكلمك ومهما قال لك إنّه اشتاق ليك، لا تكترثين لكلامه ولا للوعته ولا لاهتمامه!

حين يراك ناجحة ومهتمة بنفسك ومستقبلك

لأنه كان يظنّ أنه هو مستقبلك، وأنك لا ترين نفسك بعيداً عنه وأن الحياة ستصبح سوداء قاتمج بالنسبة لك من بعده، وحين يتخلّى عنك أو لا يعرك اهتماماً يراك منهمكة بأمور أخرى غير الحب، سيشعر بالاستفزاز والغيرة والندم ويعود!

اقرئي المزيد: كيف تعيدين المياه الى مجاريها بعد الشجار؟

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية