من الحدائق الفرنسيّة التقليديّة كارل لاغرفلد يمتعنا بأزياء راقية رائعة لصيف 2018!

إنّه اليوم الثاني من أسبوع الموضة الباريسيّ والخاصّ بالأزياء الراقية وموسم ربيع وصيف 2018 وعلى الرغم من سماء باريس الرماديّة والغيوم الملبّدة والمطر الذي يرافق هذا الأسبوع منذ بدايته، شعرنا بموسم الصيف وحيويّة وألوانه الفرحة خلال متابعتنا عرض CHANEL الهوت كوتور لصيف 2018.

ias

تايور التويد او المعطف التويدي مع الريش في اسفله

كالعادة، إلى القصر الكبير Grand Palais ، اجتمعت عاشقات الموضة وأهل الصحافّة المختصّة بالموضة لاكتشاف جديد كارل لاغرفلد والتعرّف أوّلاً على موضوع المجموعة وبالتالي اكتشاف الديكور الذي يدهشنا كلّ موسم وثانياً لرصد الصيحات الجديدة التي تقدّمها لنا الدار والتي تكون دائماً السبّاقة في تحديد توجّه موضة الموسم.

تنورة التويد مع السترة بالياقة المدورة او المعطف التويدي بقصة الـ A Line

لهذا الموسم، اختار لاغرفلد أن يعود إلى الأساس ويقدّم مجموعة تحاكي فنّ الخياطة الراقية أو الهوت كوتور بامتياز، مجموعة تعكس تصاميمها تقنيات الخياطة الراقية وتكون هي محطّ الأنظار وليس الديكور الذي يهيمن أحياناً بضخامته على التصاميم بحدّ ذاتها ويشكّل هو الحدث الأبرز في عروض أزياء CHANEL.

التنورة الواسعة او السكيني او السترة القصيرة او السترة بالاكمام المنفوخة

من الحدائق الفرنسيّة التقليديّة، التي شكّلت ديكور العرض، وحول نافورة المياه وسط هذا الديكور المميّز ببساطته، مشت عارضات أزياء CHANEL وأوّلهنّ كايا جيربر التي افتتحت العرض مأكّدة بذلك أنّها عارضة الأزياء الأبرز اليوم على الساحة لا سيّما أنّها تشارك اليوم وتفتتح أوّل عرض أزياء هوت كوتور لها.

البيرمودا التويدي

هذا بشكلٍ عام ولكن ماذا بالنسبة إلى الصيحات والقصّات التي ضمّتها المجموعة؟ البداية طبعاً كانت مع ما تعوّدنا أن يقدّمه لنا كارل لاغرفلد في كلّ مجموعة موقّعة من CHANEL، إنّنا نتكلّم عن التصاميم التويديّة التي تسيطر على القسم الأوّل من مجموعات CHANEL.

تنورة التول او فستان الترتر مع قماش التول

لصيف 2018، اختار لاغرفلد تقديم شورت الدراجة الهوائيّة أي الشورت الضيّق بأسلوب البيرمودا بالقماش التويديّ كما عمد إلى تقديم سترة غابرييل شانيل التويديّة التاريخيّة بأسلوبٍ جديد فكانت بقصّة ضيّقة أكثر ومع أكمامٍ منفوخة.

الالوان القوية والتنانير الماكسي المثنية

أما جديد العلامة لصيف 2018 فاتّسم بالإطلالات بالألوان القويّة كالأزرق والأخضر، هذه الإطلالات التي ارتكزت على التنانير الماكسي وإما التوبات بقصّة البيبلوم أو القمصان بالأكمام المزمومة على معصم اليد.

الفساتين بالطول المتوسط واللون الزهري

أيضاً، رأينا إضافة جديدة من CHANEL للموسم القادم، إضافة اتّسمت بالتنانير المطبّعة بالألوان كما بالعقد التي شكّلت تفصيلاً رافق العديد من التصاميم ومنها القمصان وحتى فساتين الترتر القصيرة المنسّقة مع التول كقطعة قماشٍ إضافيّة.

الفساتين التويدية ومن التول او الفساتين الحريرية

إلى جانب ذلك ومن الصيحات التي لفتت الأنظار أيضاً، نسلّط الضوء على قصّة تنانير الـ Tulip أي القصّة المنفوخة التي تشبه الجرس، كذلك على القماش الحريريّ الذي قليلاً ما نراه في مجموعات موقّعة من CHANEL كما على فساتين الترتر الممزوجة بقماش التول وعلى قماش الشبك الذي شكّل أكسسواراً يشبه الطرحة والذي أتى مرفقاً ومزيّناً بالورود.

فساتين الترتر والشك من CHANEL

إقرأي المزيد: عودة إلى أبرز صيحات الجمال من عروض CHANEL في أسابيع الموضة الراقية

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية