Yasmina

من الخطر والجنون أن تفكّري في صداقة بينك وبين حبيبك السابق لهذه الأسباب!

لهذه الأسباب تجعل التفكير في صدافة بينك وبين حبيبك السابق ضربٌ من الجنون

شخصياً، لا يمكنني أن أصدّق أن الصداقة ممكن أن تلقي بأحنجتها على اثنين سبق وجمعت بينهما علاقة حبّ، الاّ بعد سنوات طويلة وبعد أن يكتشف الاثنين أنّ مشاعرهما السابقة كانت ناتجة عن براءة أطفال لا أكثر. ولكن كي أقنعك بجنون الصداقة هذه مع حبيبك السابق حضرت لك هذه الأسباب!

تفكّرين بالتقرب منه للعودة

٩٩٪ من الفتيات اللواتي يقبلن الارتباط بصداقة مع حبيبهنّ السابق، تكون نواياهنّ اعادة المياه الى مجاريها، ويفكّرن أنّهن بذه الطريقة يبقين بالقرب من الحبيب، وهذا السبب كافٍ لأثبت لك أنّه في الأغلب نيّتك ليست الصداقة!

تغارين عليه

إن كانت نار الغيرة تشتعل في قلبك كلّما تحدث عن أحد أو اقتربت منه فتاة، فهذا يعني أنك عزيزتي غير جاهزة أبداً لتكوني صديقته، لأنك لا تزالين مغرمة به والخلط بين الصداقة والحب ظلم بحقّ نفسك والشخص الآخر.

تتجسسين عليه على السوشيل ميديا

فكّّري مالياً، هل تتجسسين ليلاً ويومياً وتتقسين أخبار صديقك في الكلية أو زميلك في العمل مهما كان صديقك؟! قطعاً لن تفعلي الاّ اذا كنت تكنين له مشاعر أكبر من الصداقة وهي الحب، وهذا سبب آخز ينضمّ الى ما سبقه أنّ الصداقة مع الحبيب السابق ليست خيارك الصحيح.

لم تشفَ جراحك بعد

إن كانت جراحات قلبك لا زالت تؤلمك، فهذا يعني عزيزتي أنك لست جاهزة لأن تكوني صديقة حبيبك السابق، لأنّك بذلك لن تكوني صادقة معه ولا مع نفسك، وقبولك بهذه الصداقة ليس حقيقياً ومن قلب بل هو مكابرة ظناً منك أنك بهذه الطريقة تثبتين له أنّه ما عاد يعني لك، ولكن في الواقع ستكشفك الأيام بسرعة وسيعرف الجميع أنك لا زلت تحبينه!

اقرئي المزيد: لهذه الأسباب يكذب الرجال!

مواضيع ذات صلة

اجابتك تكشف لك مَن مِن المدونات تشبهك أكثر!
إختبار الشخصية

اجابتك تكشف لك مَن مِن المدونات تشبهك أكثر!