Yasmina

من هي المرأة التي أخافت الليدي ديانا يوم زفافها؟

من هي المرأة التي أخافت الليدي ديانا يوم زفافها؟

سنواتٌ مرّت، وما تزال الحكاية عالقة في الأذهان، حتّى نهايتها التراجيدية لم تستطع في يوم أن تمحو من الذاكرة صورة العروس الأميرة الجميلة الناعمة التي دخلت إلى قصر باكينغهام في حينها. واليوم خبرٌ جديد أعاد اليوم التاريخي إلى الحياة، حين تمّ الكشف عن جملة قالتها ليدي ديانا يوم زفافها وهي" حين كنت امشي في الممر، كنت أنظر إليها" والتي قصدت بها كاميلا باركر، زوجة الأمير تشارلز الحالية وحبّه الأزلي.

رغم سنواتها الثامنة عشرة، أدركت ديانا أنّ زوجها على علاقة حب بكاميلا، ففي وثائقي عرض على نتفليكس عن حياة الأميرة الراحلة، تمّت الإشارة خلاله إلى أن ديانا وخلال سيرها في ممر الكنيسة كانت تنظر إلى كاميلا، التي حضرت الحفل، ولاحقاً اعترفت أميرة ويلز بذلك في جملة دوّنتها كسرت القلوب فعلاً، للحزن الكبير الذي تبعثه هذه الفكرة، حيث أنّ عروساً تعرف أنّ حبيبة عريسها حاضرة زفافها.

وفي مقطع من أرشيف كاتدرائية القديس بولس الكبير، يمكن رؤية عيون ديانا وهي تتفحص المبنى الديني الضخم في مشاهد مزعجة بينما تبحث يائسة كاميلا في الحشد المطل. وقد ألقى أندرو مورتون، كاتب السيرة الذاتية الرسمية للأميرة ديانا الضوء على مشاعر ديانا قبل أن تتزوج قائلة إنها كانت "متفائلة" أنّ علاقة تشارلز مع كاميلا ستنتهي بعد الزواج"، ولكن بعدما حصل نجد أنّ الواقع كان مخالفاً لكل تمنياتها!

إقرئي المزيد: خبيرة ماكياج عملت مع ليدي ديانا وابنة أخيها تكشف سراً يجمعهما!

مواضيع ذات صلة

خبيرة حواجب Benefit Cosmetics منة العبد والمدوّنة ليلى تعلّمانك رسم الحواجب والآيلاينر
تجميل

منة العبد والمدوّنة ليلى تعلّمانك رسم الحواجب والآيلاينر