يبدو أنّ عشيقة الأمير ويليام لم تخف أمر الخيانة عن أحد!

نشر صحافي انكليزي معروف تغريدة حذفها لاحقاً بسبب طلب من القصر الملكي: "خبر خيانة ويليام لكيت لم يكن سراً بين النبلاء". لتشير الصحافية نيكول كليف "العشيقة لا تخفي الأمر، بل تتحدث عن الأمر أمام الجميع ولهذا كل الطبقة الملكية تعلم بالأمر".

ias

وكانت قد انتشرت منذ فترة شائعات خيانة ويليام لكيت مع صديقتها المفضلة "روز هنبوري"، وكيت هي التي وثقت بها وعرفتها على زوجها. ورغم أنّ الجميع صُعق بالخبر، أشار العديد أنّ الأمر لم يكن مخفي أبداً، بل روز كانت تخبر الجميع عن قصد!

وبحسب مصادر أخرى، علاقة الثنائي ليست جيدة وهذه ليست المرة الأولى التي يخونها بها! لكن الثنائي قرر أن يبقي الأمر سراً وأن يكمل حياته بجالة من الانفصال…

ورغم أنّهم يرغبون بعدم مناقشة الأمر بالأخص أنّ ويليام لديه فرصة كبيرة كي يصبح الملك وكيت يمكن أن تصبح الملكة، إلّا أنّ روز مصرة على نشر الأخبار بالقوة والتكلم أمام الجميع.

كما أضاف المصدر أنّ هاري صُدم بالخبر وانزعج من شقيقه، فقال له: "الخيانة دمرت طفولتنا، كيف يمكنك أن تخاطر بثلاثة أطفال".

اقرأي المزيد: مولود هاري وميغان سيكسر تقليداً عمره 4 عقود!

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية