أخطاء بالجملة في إطلالة أصالة الجديدة تعرضها لنقد سلبي كبير

مصدر الصورة: حساب أصالة على انستغرام assala_official@

اطلالة اصالة الجديدة عرضتها لنقد سلبي كبير، وربما لم يمدحها أحد سوى فئة قليلة جدًا من المعجبين اللذين يرفضون تمامًا انتقاد نجمتهم المفضّلة، ولو كان ما قامت به يستحق ذلك، كما حدث عندما أطلت أصالة بإطلالة عرضتها للسخرية منذ أشهر.

ias

الإطلالة الجديدة لأصالة غير مقبولة حقًا، وليس فيها أي ما يدفع بنا للمدافعة عنها ممّن انتقدوها، والسبب ليس ملابسها فحسب، بل أيضًا الأكسسوارات التي اخترتها، واللوك الجمالي الذي اعتمدته.

إطلالة فاشلة جدًا

ارتدت أصالة قميصًا أبيض بأكمام تزيّنها كشاكش كبيرة، مع بلايزر ذهبية من الساتان من دون أكمام مزينة بالتطريزات، وتركت القميص الطويل ظاهرًا تحتها فوق السروال الذهبي.

الملابس لم تكن كافية لتعرّض أصالة نفسها لموقف لن يحسدها أحد عليه، فقد اختارت حزامًا أسود لا يتناسب مع أي أمر في إطلالتها، والأسوأ، هو البوتس الذي انتعلته!

إطلالة جمالية غير موفقة

ولا بدّ أن نتطرّق إلى إطلالتها الجمالية، فهي اعتمدت صيحات مكياج تُظهر المرأة أكبر في السن، بدلًا من أفكار مكياج تجعل النجمات أصغر، وقد اعتمدت تسريحات شعر، هي أسوأ ما رأيناها به طيلة مسيرتها الفنيّة!

رأي الكاتبة روكسانا عون

إطلالة أقل ما يمكن أن يقال عنها أنها فاشلة… فاشلة لأن الصيحات غير متناسقة في ما بينها، ولأنّ القصات لم تناسب شكل جسمها، ولأن البوتس بشكل خاص لم يكن مناسبًا أبدًا لأي تفصيل في الإطلالة. أما المكياج والشعر، فجعلاها تبدو أكبر بكثير من عمرها الحقيقي.

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية