Yasmina

أوّل فستان ارتدته ديانا بعد الخطوبة..جريء جداً وأثار غضب الملكة اليزابيث

أوّل فستان ارتدته ديانا بعد الخطوبة..جريء جداً وأثار غضب الملكة اليزابيث

رغم أنّ الملكة اليزابيث كانت راضية جداً عن اختيار ابنها لعروسه، إلا أنّ الإطلالة الرسمية الأولى لليدي ديانا بعد الخطوبة لم تحظ بإعجابها على الإطلاق، والسبب الفستان الذي اختارته.

كانت الإطلالة الأولى لديانا بعد إعلان خطوبتها على الأمير تشارلز، حيث رافقته إلى حضور حفل في قاعة Goldsmiths في لندن، وذلك في التاسع من مارس من العام 1981، وعندها اختارت أن ترتدي فستاناً باللون الأسود من قماش التافتا عاري الكتفين من توقيع المصممين الإنكليزيين دايفيد واليزابيث إيمانويل.

الفستان من توقيع المصممين الإنكليزيين دايفيد واليزابيث إيمانويل

ورغم أنّه أظهرها في قمة الأنوثة والجمال، وحاز إعجاب المصورين الذين لاحقوها بكاميراتهم منذ لحظة خروجها من السيارة، إلا أنّه لم يتناسب مع صورتها كأميرة ستدخل إلى قصر باكينغهام قريباً، وستكون كنّة لملكة البلاد. وهذه لم تكن سوى البداية، ففي زفافها فعلت ليدي ديانا أمراً أثار غضب الملكة أيضاً.

الفستان الذي أثار غضب الملكة

قيل أنّ الثوب الذي أثار غضب الملكة جعلها تطلب من ديانا بعد عودتها من الحفل، جعلها تطلب منها عدم التفكير بارتدائه من جديد، لأنّه فاضح، ولا يتوافق أبداً من القوانين الملكية، وأنّ هناك بروتوكول رسمي حتى في اللباس عليها احترامه، والمصادر عينها أشارت إلى أنّ تشارلز لم يعارض والدته، وأنّ ديانا لم تكن منزعجة حينها من الملاحظة، بل اعتبرت حماتها المستقبلية محقّة.

إقرئي المزيد: ديانا وكيت واليزابيث بشعات بالمقارنة بها..شاهدي صور الأميرة الأجمل في بريطانيا

مواضيع ذات صلة

خبيرة حواجب Benefit Cosmetics منة العبد والمدوّنة ليلى تعلّمانك رسم الحواجب والآيلاينر
تجميل

منة العبد والمدوّنة ليلى تعلّمانك رسم الحواجب والآيلاينر