أرماني يختار هذا الموسم أسبوع الموضة اللندنيّ لتقديم جديد أمبوريو أرماني لصيف 2017

عندما نتكلّم عن أرماني، نفكّر فوراً بالموضة الإيطاليّة وبأسبوع الموضة في ميلانو إذ وإن لم تكوني على اطّلاع معمّق في عالم الموضة غير أنّك لا بدّ من أن تكوني على علمٍ بالرابط القويّ الذي يجمع ما بين علامة أرماني أكنّا نتكلّم عن جيورجيو أرماني أو أمبوريو أرماني وبين ميلانو، عاصمة الموضة الإيطاليّة أو إيطاليا بشكلٍ عام إذ إنّ هذا المصمّم أو العلامة تعتبر ركناً أساسياً من إرث وتاريخ الموضة الإيطاليّة.

ias

التنورة القصيرة مع التوب الشفافة او الشورت مع التوب اللماعة

ولكن ماذا إن قلنا لكِ أنّ المصمّم جيورجيو أرماني اختار أن يقدّم جديد أمبوريو أرماني من مدينة الضباب حيث اختار العودة بعد 11 سنة إلى أسبوع الموضة اللندنيّ، في خطوة كنا قد رأيناها سابقاً وتحديداً منذ موسمين حيث تابعنا عرض أزيائه هذه العلامة من أسبوع الموضة الباريسيّ.

يبدو أنّ العديد من الماركات أو دور الأزياء اختارت هذا الموسم تقديم جديدها في أسبوع الموضة اللندنيّ وبعدما أن تابعنا في اليوم الأوّل عرض أزياء رالف آند روسو لصيف 2018 ها نجن ننقل لكِ ما رأيناه في عرض أمبوريو أرماني للصيف المقبل، هذه العلامة التي تشتهر بأسلوبها الكلاسيكيّة الذي يعكس أسلوب المرأة الرجل.

الكنزة المطبعة الرياضي مع قماش التول اسفلها

هذا بشكلٍ عام ولكن إن أردنا الدخول في تفاصيل ما رأيناه من صيحات، لا بدّ من الإشارة إلى أنّ الحيويّة كانت هي الصفة المسيطرة وما رأيناه عكس أسلوباً جديداً يؤكّد أنّ العلامة تسعى أن تحاكي فئة الشباب لا سيّما أنّها تعتبر علامة كلاسيكية.

البداية مع السراويل التي تعتبر دائماً قطعة أساسيّة في أيّ مجموعة لأرماني حيث رأيناها كلاسيكيّة ولكن إما بلونٍ واحد ومنسّقة مع السترة الرسمية أي البلايزر الطويلة أو مقلّمة ومنسّقة مع سترة قصيرة مطبّعة. أيضاً، برزت الشورتات القصيرة في هذه المجموعة وقد رأيناها منسّقة مع التوبات الميتاليكية اللماعة القصيرة وبقصّة عارية على الصدر، هذه القصّة التي غابت في المواسم الماضية حيث حلّت مكانها التوبات القصيرة إنما مع الياقة أو بأسلوب الـ T Shirt ولكن الجدير ذكره أيضاً هو أنّ الحزام العريض زيّن الشورتات القصيرة في بعض اللوكات إنما ليس على خصره ولكن على التوب التي تمّ وضعها تحت الشورت.

الشورت القميص مع الحزام العريض وسترة التول وموضة البيجاما من ارماني لصيف 2018

ومن الصيحات الجديدة أو التي يمكن اعتبارها إضافة إلى أمبوريو أرماني، فنذكر موضة أقمشة التول حيث رأينا تركيزاً على توبات التول الشفافة التي تمّ تنسيقها فوق حمالة الصدر بأسلوب الـ Bandeau كما قماش التول الذي أتى ليزيّن التوبات فرأيناه كقماش أكمام هذه التوبات أو الفساتين.

بالعودة للحديث عن العنصر الحيويّ الذي سيطر على هذه المجموعة، نشير إلى أنّ الفساتين والـ Tshirts الفضفاضة المطبّعة بالرسومات برزت إلى جانب الكنزات الفضفاضة المنسّقة بقماش من التول في أسفلها لتصبح وكأنها فساتين صوفية فضفاضة.

أخيراً، لا يمكن أن نتكلّم عن مجموعة موقّعة من أمبوريو أرماني من دون أن نتكلّم عن البدلات الرسمية التي تشتهر بها هذه العلامة والتي اختلفت بأسلوبها هذا الموسم إذ رأيناها أيضاً حيويّة أكثر، فبدل من تقديم بدلة رسمية كلاسيكيّة، رأينا السروال المطبّع والمقطع بمربعات ملونة وكبيرة منسّق مع السترة بالنقشة ذاتها كما رأينا السروال المطبّع منسّق مع السترة الجلديّة القصيرة.

إقرأي المزيد: الحيويّة تسيطر على أزياء أمبوريو أرماني لما قبل خريف 2016

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية