إكتشفي الشخصيات التي أثرت في حياتي عام ٢٠١٦!

عالم ديالا · ديالا مكي · 08.01.2017
أنا وفرانكا سوزاني

ارتسمت حياتي خلال العام الفائت بأجمل الذكريات وأكثر الإنجازات التي تبث في قلبي وعقلي الشعور بالفخر بالإضافة إلى مجموعة من العقبات والتحديات التي جعلت مني إمرأة تتمتع بشخصية أقوى من أي وقتٍ مضى. ولكن الإضافة إلى ذلك وكله، اخترتُ لكِ عدد من الشخصيات التي برزت خلال عام ٢٠١٦ والتي حصلت على فرصة مقابلتها ومحاورتها والتي أثرت بي بشكلٍ كبير.

سأبدأ أولاً مع رئيسة تحرير مجلة فوغ الإيطالية الراحلة فرانكا سوزاني التي تعتبر من أهم الشخصيات في صحافة الموضة العالمية. بدأت فرانكا سوزاني مسيرتها مع مجلة Vogue Italia عام ١٩٨٨، لتنطفئ شعلتها عام ٢٠١٦. تميزت فرانكا بشخصيتها المتحررة ونفسها التي تعشق المغامرات فكانت تمنح المصورين الحرية الكاملة للقيام بما يرغبون بالقيام بهِ، الأمر الذي ساهم بنجاح عدد كبير من المصورين والمصممين أبرزهم Mario Testino و Paolo Roversi وPeter Lindbergh و Herb Ritts و Steven Meisel. أثر بي رحيلها بشكلٍ كبير نظراً إلى أنني قابلتها خلال عدة مناسبات في مكتبها الخاص في ميلانو ودخلنا في حوار حول مشروعها بين فوغ ودبي وفي باريس في أسابيع الموضة وتعلمت منها المثابرة والإيمان بالعمل الدؤوب والمواهب الصاعدة.

أنا وألبير إلباز

ومن الشخصيات التي أثرت بي أيضاً خلال عام ٢٠١٦ هو المصمم السابق لعلامة لانفان ألبير إلباز! فبعد ١٤ عاماً من الإبداع مع هذه الدار تم الإستغناء عنه واتهامه بفقدان حس التنوع في تصاميمه. لكنه، وبالرّغم من صدمته وانكساره إذا أمكنني القول، حيث أنه وبعد رحيله بات يمشي في شوارع باريس الممطرة غير عالمٍ ما إن كان يشعر بالمطر أم بدموعه السائلة بحسب تعبيره، نهض من جديد وتعاون مع فريديريك مال على إنتاج عطر واستلم تكريماً من وزيرة الثقافة الفرنسية، قائد فيلق الشرف، وهو الوسام الأعلى في فرنسا للرتب العسكرية والمدنية. الأمر الذي علمني ألا أستسلم يوماً أن أثابر دوماً على تخطي العقبات، ففي نهاية المطاف، لا تقف حياة وإنجازات الفرد عند انتهاء مرحلة من حياته.

أنا ومومو

وأخيراً، هل يمكنني أن أنسى مومو؟ بالطبع لا! خاصةً أنني بحاجة مع سفري الدائم وعملي الذي لا يتوقف إلى نوع من التوازن في حياتي الشخصية. الأمر الذي تمكنتُ من تحقيقه عام ٢٠١٦ مع دخول مومو إلى حياتي... يعتقد البعض أنني أبالغ، خاصةً إذا لم يكن لديهم حيوانٌ أليف، لكن الشعور بالمسؤولية والحنان والتوازن النفسي الذي حصلت عليه مع وجود مومو لا أستبدله بأي شيء آخر!

ماذا عنكِ؟ من هي أكثر الشخصيات التي أثرت في حياتكِ خلال العام الفائت؟ شاركيني ذكرياتكِ في خانة التعليقات!

إقرئي أيضاً

مواضيع

  • خلطات
  • خلطات للوجه
  • مشاكل البشرة
  • ماكياج العيون
  • علاقات
  • شنط وأحذية
  • الشخصية
  • أخبار موضة
  • ماكياج الشفاه
  • ماكياج الوجه
  • فساتين أعراس
  • العروس
  • أخبار تجميل
  • أخبار ماكياج
  • أخبار الصحة
  • أخبار أعراس
  • مشاكل صحة
  • ترند اونلاين
  • دروس مكياج
  • فساتين
  • نيوز
  • نصائح موضة
  • صيحات المكياج
  • سوشيل ترند
  • دروس تجميل
  • جميع المواضيع
  • yasminapedia