الرياضة على الريق تمكنك من خسارة الدهون العنيدة!

من أكثر المشاكل التي يعاني منها كل شخص يحاول أن يخسر وزناً هي الدهون العنيدة! وإن كنتم تتساءلون ما هي، الدهون العنيدة هي الدهون التي تحتوي على مستقبلات ألفا أي Alpha Receptors والتي تعمل على تخزين الدهون لا حرقها، ومن الصعب خسارة هذه الدهون بالدايت والرياضة كغيرها خاصةً أنّها تتلقى كمية قليلة من تدفق الدم، لذلك، هناك طرق خاصة سواء من جهة الدايت أو الرياضة تمكنك من خسارتها! وهناك مستقبلات بيتا أو Beta Receptors، وهذه المستقبلات مسؤولة عن حرق الدهون، ولهذا الدهون العنيدة تحتوي على بيتا أكثر من ألفا!

ias

ومن دون أن نعرض الطرق المتبقية، نركّز في التالي على الرياضة على الريق أي الرياضة أثناء الصوم أو قبل الأكل! هذه الرياضة تساعد على خسارة هذه الدهون وفي التالي نقدم لكنّ الطريقة!

عندما تكونين صائمة أو من دون أكل، يكون الجسم خالٍ من الإنسولين وهو الذي ينقل العناصر الغذائية في الجسم، فلا ينشغل الجسم في حرق ما هو موجود من طعام، بل يحرق من الدهون المخزنة أو من البيتا! 

يضعف الأنسولين تحلل الدهون وأكسدة الدهون (حرق الأحماض الدهنية الناتجة عن تحلل الدهون)، ولهذا السبب كلما ارتفعت مستويات الأنسولين أثناء التمرين، كلما قلّت كمية الدهون التي ستحرقها خلال التدريب!

علاوة على ذلك، يزداد تدفق الدم في منطقة البطن عندما تكون في حالة الصيام. هذا يعني أن الكاتيكولامينات يمكن أن تصل إلى الدهون العنيدة بشكل أسهل، مما يؤدي إلى مزيد من حرق الدهون العنيدة.

إن كان الأمر صعباً جداً عليك، حاولي أن تترك وقت يصل لـ4 ساعات بين وجبتك الأخيرة والرياضة، وتناولي بروتين قبل أن تبدأي بنحو ما يعادل 30-40 غرام وابتعدي عن الكاربوهيدرات!

اقرأي المزيد:البصل في إستعمالات صحية غريبة جداً

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية