السوشيل ميديا تنقسم بين البنط العريض وأماكن السهر بطريقة غير اعتيادية!

السوشيل ميديا تنقسم بين البنط العريض وأماكن السهر بطريقة غير اعتيادية بعدما أطلق كل من الهضبة عمرو دياب والجبل حسين الجسمي أغنيتين مصريتين على ما يبدو ستنتزعان لقب أغنيني العام من دون منازع! والحب يظهر بين عمرو ودينا في الكليب، قد سبق وتحدثنا عنه في الدلائل في مسلسل لعبة النسيان.

ias

وما يجمع بين العملين اللذين يلاقيان نجاح منقطع النظير هو الايقاع السريع والمرح في اللحن وخفّة الظل في الكلام، فانقسم الجمهور بين البنط العريض والطبطبة وبين أماكن السهر والجمال المحتاج ترجمة بطريقة مضحكة وفكاهية.

مين لقي الطبطبة؟

من أكثر الايفيهات المضحكة هي التي تنتشر على السوشيل ميديا هي التي تجمع بين الأغنيتين وتعبّر عن الذين لا يعيشون قصة حب، والذين لم يجدوا لا الطبطبة ولا أماكن السهر!

المنافسة سيدة الموقف!

الهضبة؟ حسين الجسمي؟!

بعد الحملة السلبية عليه ورده عليها بطريقة محترفة ومحترمة جدًا، استطاع حسين الجسمي أن يقلب السوشيل ميديا رأسًا على عقب بهذه الأغنية الرائعة.

واحدة من الاحتمالين!

نريد لوكيشن أماكن السهر!

على وزن " عايزة ورد يا ابراهيم" وهي جملة اشتهرت جدًا في مصر على خلفية فيديو اشتهر عن فتاة مصرية تتحلى بحس فكاهة عالي، وهي تطلب من حبيبها أن يدلعها وأن يأتي لها بالورد.

جرعة دواء!

هذه الصورة تلخّص جدًا ما نمرّ به جميعنا اذ نستمع لهذه الأغنية الرائعة من دون انقطاع وكأنها فعلًا دواء. على فكرة، ننتظر أيضًا الهضبة في مسلسل قريب بعد قراره العودة الى التمثيل مع نتفليكس.

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية