تعددت الإطلالات والنتيجة واحدة، تعرفي على سر الرقي الدائم مع الأميرة كيت ميدلتون

"تعددت الإطلالات والنتيجة واحدة"، صدق القول مع دوقة كامبريدج وزوجة الأمير ويليام دوق كامبريدج، الأميرة كيت ميدلتون التي اختارت هذه الأزياء أول مرّة عام 2011 ومن ثم عام 2014 وهذا العام خلال حفل خيري لجمعية 1851 Trust التي تشجّع الصغار على تعلم رياضة الإبحار.

ias

لا شكّ بأن إطلالة الأميرة كيت، تتميز بكل صفات الأناقة والرقي، الأمر الذي عودتنا عليه في كل إطلالتها خلال مختلف المناسبات. تقتصر هذه الإطلالة التي اختارها لثلاث مرات حتى الآن، على تنورة متوسطة الطول باللون الكحلي الملكي بشقين صغيرين عند مستوى الركبتين، مع قميص كلاسيكي يتماشى تماماً مع ستايل التنورة، باللونين الأبيض والكحلي أيضاً. ولإكمال هذه الإطلالة، لا بد من اختيار حذاء بموضة الكعب العالي والمروس من الأمام باللون ذاته. غالباً ما تختار هذه الأميرة الراقية والأنيقة إطلالات كلاسيكية ناعمة من الرأس حتى أخمص القدمين. فإلى جانب الملابس والأكسسوارات التي تختارها، لم تطل يوماً بتسريحة شعر أو إطلالة مكياج مبالغ بهما. (تابعي على ياسمينة تفاصيل إطلالة شعر وماكياج كيت ميدلتون في الزيارة التاريخية إلى الهند.)

ولا شكّ بأن اختيارها للإطلالة ذاتها خلال مناسباتٍ مختلفة، ما هو إلاّ دليل على ثقة كبيرة بالنفس وقوة شخصيتها. فالأميرة كيت تعلم أنها مهما ارتدت، ستطل على الجميع بأناقة ورقي من شأنهما أن يسلّطا الأضواء عليها، حتى مع اختيار الأزياء ذاتها. لذلك، تأكدي أن مصدر الإطلالات الجميلة والخلابة، يأتي من الداخل، تأكدي أن ثقتك بنفسك وقوة شخصيتك هما العاملان الأساسيان في عكس أناقة وجمال أي إطلالةٍ كانت.(تعرفي على إحدى إطلالات Kate Middleton الراقية بفستان من تصميم دار رالف لورين)

هل ترضين باختيار نفس الإطلالة خلال مناسباتٍ مختلفة؟ لا شكّ بأن دوقة كامبريدج تقدم على ذلك وبكل فخرٍ واعتزاز!

إقرأي المزيد: بالصور، إكتشفي إطلالة الملكة رانيا بأزياء المصممين العرب!

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية