السفيرة السعودية الأولى الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان تباشر مهامها في الولايات المتحدة

السفيرة السعودية الأولى الأميرة ريما بنت بندر آل سعود

باشرت الأميرة ريما بنت بندر مهامها كسفيرة في الرابع من الشهر الحالي وبهذه المناسبة نقدم لك فرصة التعرف على هذه السيدة الملهمة. على مر السنين كان منصب سفير المملكة في الولايات المتحدة الأمريكية يعد من أهم المهام والمناصب الدبلوماسية، التي لا تسند إلا إلى من يحمل تجربة حكومية ودبلوماسية ثرية تخوله تمثيل المملكة في أهم الدول وأكبرها والتي تمثل ثقلاً عالمياً وقراراً مؤثراً. وفي سابقة تعد الأولى من نوعها في تاريخ المملكة عُينت الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان آل سعود سفيرة للمملكة في الولايات المتحدة الأميركية بعد أحد عشر سفيراً، ما يعد نقطة تحول في تمثيل العنصر النسائي في منصب سياسي رفيع. يأتي ذلك تماشياً مع رؤية المملكة 2030 لدعم المرأة وتمكينها في كافة المجالات. السفيرة السعودية الأولى الأميرة ريما بنت بندر في سطور.

ias

نشأت في كنف والدها الأمير السفير

نشأت الأميرة ريما بنت بندر في كنف والدها السفير السابق لدى الولايات المتحدة الأمريكية الأمير بندر بن سلطان آل سعود الذي صارع أهم الأحداث السياسية والعالمية، والذي كانت فترة تقيده للمنصب بين عام 1983 حتى عام 2005، حيث شهدت العلاقات الثنائية بين البلدين نموا كبيرا لما امتلكه من حنكة ودهاء سياسيين في تلك الفترة.

الأميرة والسفيرة الأولى للمملكة ريما بنت بندر آل سعود
الأميرة والسفيرة الأولى للمملكة ريما بنت بندر آل سعود

مقومات نجاح الأميرة ريما كسفيرة للمملكة في أمريكا

ما يعزز فرصة نجاح الأميرة ريما التي تخرجت متل والدها من جامعة جورج واشنطن العريقة في عام1999، هو اعتدادها بنفسها وحرصها على تحقيق الأهداف المرسومة وصراحتها وشفافيتها وقدرتها على مخاطبة الرأي العام وصناع القرار. تولت الأميرة ريما عددا من أهم المناصب القيادية في شركات محلية قبل أن يصدر قرار تعيينها كمساعدة لرئيس هيئة الرياضة للرياضة النسائية. وفي نقطة تحول في حياتها ومسيرتها الدبلوماسية أصدر أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز في 23 فبراير 2019 بتعينها سفيرة للمملكة العربية السعودية في الولايات المتحدة الأمريكية.

تعليق السفيرة الأول

باشرت الأميرة ريما بنت بندر مهامها كسفيرة في الرابع من الشهر الحالي، حيث التقت في أول يوم لها كسفيرة مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الشرق الأدنى ديفيد شينكر في واشنطن، وجرى خلال الاجتماع بحث الموضوعات ذات الاهتمام المشترك بين البلدين الصديقين، وفي أول تعليق لها كسفيرة للمملكة نشرت السفيرة والأميرة ريما بنت بندر عبر حسابها الرسمي في تويتر تعليقا:" بدأت اليوم مهمتي سفيرة للمملكة لدى الولايات المتحدة الأمريكية، أسأل الله لي ولزملائي التوفيق في مهمتنا لخدمة وطننا الحبيب".

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية