دار فان كليف أند آربلز تعرض مجموعتها الكلاسيكية في المتحف الوطني السعودي

دار فان كليف أند آربلز تعرض مجموعتها الكلاسيكية في المتحف الوطني السعودي

للمرة الأولى في المملكة يستعرض المتحف الوطني السعودي في معرض الزمن، الطبيعة، الحب مجموعات مجوهرات دار فان كليف أند آربلز الكلاسيكية الراقية.

ias

سيفتتح المعرض أبوابه في 19 يناير المُقبل وسيضم أكثر من 280 قطعة إبداعية من المجوهرات والساعات والتحف الثمينة التي تعود إلى بدايات الدار عام 1906، عوضًا عن الوثائق المؤرشفة والرسومات والتصاميم، ولك أن تُلقي نظرة على اجمل اساور ذهب فان كليف لاطلالة تخطف الانفاس.

أقسام المعرض المُنتظر

يضم المعرض صالتين للعرض يتم بهما الاستعانة بتقنية تصميم السينوغرافيا المعاصرة، التي ابتكرتها المصممة الأمريكية جوهانا غراووندر، لتأخذ زوار المعرض في رحلة إبداعية نحو الزمن، والطبيعة، والحب وذلك من خلال مجموعة من الغُرف.

كما يُقدم المعرض فرصة للزائرين لاكتشاف براعة الدار الحرفية المتفوقة وسعيها إلى التناغم للوصول إلى حدود الفن الحقيقي، كما سيُعيد المعرض التأكيد على أهم قيم الدار التي تُعنى بجوانب الإبداع ونقل المعرفة والتعليم، حيث سيتم إجراء عدة لقاءات مع متحدثين إقليميين ودوليين، عوضًا عما سيُقدم من ورش عمل لجميع الفئات العمرية، والعديد من النشاطات التعليمية المُثرية.

يجدر الذكر أن معرض الزمن، الطبيعة، الحب يأتي بالتعاون ما بين دار فان كليف أند آربلز وبين وزارة الثقافة، وبالشراكة مع المتحف الوطني السعودي، وبحديثنا عن المجوهرات اطلعي على أحدث المجوهرات التي ستحمل إطلالاتكِ إلى أعلى مستويات الفخامة.

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية