سبب إستقالة محمد وزيري من إدارة أعمال هيفاء وهبي

أعلن مدير أعمال هيفاء وهبي المصري محمد وزيري إستقالته من عمله بعد أن تعرض لهجوم كبير بسبب تعبيره عن رأيه بموضوع منع حفل الفرقة اللبنانية "مشروع ليلى". 

ias

وكان محمد قد انتقد الفرقة عكس هيفاء التي نشرت تصريح تعبّر فيه عن امتعاضها بمنع الفرقة من إحياء حفلها. وبعد الانتقاد، تعرض وزيري لهجوم كبير وقاسٍ جداً من المتابعين، وكان قاسٍ لدرجة اعتذار هيفاء منه، فكتبت له:

"وزيري، أنا آسفة لو فيه تطاول صار من البعض بحقك بسببي، وآسفة لو حدا من الفانز، انجرح من رأي وزيري أو من رد فعله، بليز اللي بحبني يركز معي".

وقد كتب الشاب الذي اتهم بعدة مناسبات بمواعدة الفنانة اللبنانية:

"هيفا حبيبتي انتي عارفة كويس إني دايما عايزلك أحسن حاجة وميهمنيش غير مصلحتك وطول الفترة اللي احنا فيها مع بعض كنت بساعدك بقلب وإخلاص. وعارفة كمان إني عمري ما كنت مدير أعمال حد وبعمل كده معاكي عشان انتي أغلى حدعندي ومن غير أجر أو مقابل بس يكفيني أشوفك مبسوطة وعشان اللي شوفته منك ومعاكي وقلبك النضيف واللي بيننا يخليني أجيبلك الدنيا تحت رجليكي".

وأضاف: وعلى أد ما أنا بحبك أكيد بحب أشوفك ناجحة ومرضاش بسببي جمهورك يهاجمك وأنا مش هقدر أغير موقفي ولا أي رأي أنا مؤمن بيه وأنا كمان مش هقدر على اللي بيتقالي وتقييمي على حاجة مش شغلتي أساسًا. وأهلي اللي اتبهدلوا وكرامتي وإهاناتي اللي بشوفها، أنا بقولك رسميًا أنا مبقاش ليا أي علاقة بشغلك بس بقولك وبقولها لكل الناس إنك هتفضلي مسؤولة مني وهخاف عليكي".

وألغى الشاب حسابه عن تويتر بعد الهجوم والإستقالة، وحوّل حسابه على انستاجرام إلى خاص.

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية