لماذا اختفى فجأة بعد الموعد الأول؟ اليك الاحتمالات

الهروب بعد اللقاء الأول

اختفى رغم نجاح الموعد الغرامي بينكما؟ تصرف شائع جداً بين الرجال رغم انكسار القلب الذي تعيشه النساء من بعد هذا التصرف. ولكن ما هي الأسباب؟ على فكرة يؤسفني أن أقول لك أن الاختفاء ليس علامة ايجابية في كل الأحوال, ونادراً ما تكون الظروف الصعبة هي السبب الحقيقي لذلك ولكن لا تندمي فكثيرة هي الدروس في الحب التي تتعلمها الفتاة بعد أن تدفع الثمن غالياً. فلنخوض في الأسباب.

ias

لا يريد الارتباط

ستيجن جنونك وستقولين أن هذا مستحيل, لأن الموعد الأول كان ناجحاً بشكل منقطع النظير وأنت اتبعت كل نصائحنا للقاء الأول وتفاعلتما بشكل كبير وكان شجاعاً ومقداماً… أقول لك : يحصل, وتظنين أن كل شيء على أتم ما يكون ولكن في الحقيقة يكون لا يريد الارتباط ووجد أنك لن ترضي بأقل من الارتباط فقرر الرحيل! وكل ما رأيته من حماس واندفاع ليس سوى كذب وتصنع!

يواعد سواك

سبق وحذرتك أن الأسباب الحقيقية لاختفائه لا تبشر بالخير, فمنها هي مواعدة فتيات أخريات, فيغيب فجأة عن الصورة لأنه مشغول بمغامراته الكثيرة والخروج معك ليس سوى رقم يضيفه الى لائحته الطويلة بغض النظر عن الكلام الجميل الذي سمعته منه وبغض النظر عن كمية الحب التي رأيتها في عينيه! فهل تريدين أن تعرفي أشهر أكاذيب الرجال في الموعد الأول؟

خاف من وهجك

هذه النقطة فيها القليل من الايجابية من حيث محافظتها على كرامتك قليلاً. فقد يختفي لأنه خاف من شخصيتك, من معرفتك الواسعة في ميادين الحياة, من جمالك أو من أي صفة أخرى فوجد أنه لا يستطيع ابهارك كما تبهرينه أنت فاختار الاختفاء!

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية