محمد الترك يؤكّد انفصاله عن دنيا بطمة ويكشف عن السبب

انفصال محمد الترك ودنيا بطمة

كشف محمد الترك انفصاله ودنيا بطمة، الأمر الذي أكّد الأنباء التي يتمّ تداولها منذ أسابيع عن هذا الموضوع، بعدما استنتج الجمهور ذلك من خلال دلائل عدّة، أبرزها إلغاء بطمة لمتابعة زوجها وحذفها لصورهما، وكذلك اعتذار محمد الترك من دنيا بطمة.

ias

وتفاديًا لانتشار المزيد من الشائعات التي أدّت إلى هذا الانفصال، قرّر محمد الترك مشاركة الحقيقة الفعليّة لذلك، نافيًا كلّ ما يتمّ اتّهامه به.

السبب الحقيقيّ للانفصال

في هذا الإطار، أكّد الترك أنّ ما يقال عن اكتشاف دنيا خيانته لها غير صحيح البتّة، مضيفًا أنّ مصادر مقرّبة منه ومن دنيا نشرت شائعات تسبّبت في إحداث خلاف بينهما وانفصالهما، مشيرًا إلى أنّه غاضبًا من ذلك.

الترك أكّد أنّ مستحيل أن يخون زوجته، لأنه يخاف الله ويرفض الوقوع في المعصية، مشددًّا على أنّ الخيانة ليست موجودة في قاموسه.

وقبل أيا، خرج محمد الارك عن صمته لوضع حدّ للشائعات، فصرّح قائلًا :”كثرت الأقاويل مؤخرا عن طلاقي أنا ودنيا، أود فقط أن أقول إن الحياة الزوجية لا تخلو من المشاكل، وهذه المشاكل تضيف نكهة للعلاقة”.
.
وتابع: “قررت في الفترة الأخيرة أن أترك دنيا ترتاح قليلا من الضغوطات النفسية مشاكلي أنا ودنيا كانت بسبب مروجي الاشاعات أو بالأحرى الحشرات، أنا أعرف أن الشعب المغربي شعب مثقف ومتحضر، وليس بشعب جاهل”.
.
واختتم قائلا: “الضربة التي تأتيك من الغريب يمكن تجاوزها، ولكن عندما تأتيك الضربة من شخص قريب، في هذه الحالة يكون وقعها أكبر”.

أما دنيا بطمة، التي تعدّ من أكثر النجمات اللواتي يتعرّضن للتنمّر، فتجاهلت كلّ تصريحاته، وتابعت نشر فيديوهات من الحفلات التي تحييها في الأيام الأخيرة.

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية