هل ورثت إبنة ميرفت أمين جمال والدتها؟ شاهدي صورتها واحكمي بنفسك!

من المعروف أنّ ميرفت أمين هي إحدى أجمل ممثلات الدراما العربية، ومن القلائل اللواتي حافظن على جاذبيتهنّ من دون المبالغة في استعمال حقن الفيلر والبوتوكس، فملامح النجمة التي خطفت قلوب الكثيرين ظلّ تأثيرها واحداً، لا بل يمكن القول أنّه مع كل عام مرّ، تعزز جمال ميرفت، وتحولت من فتاة فائقة الجمال إلى سيدة لا تعرف الشيخوخة الطريق إليها. 

ias

خلال بحثنا عن صور لابنة ميرفت أمين وحسين فهمي، وجدنا أنّ منة الله تمتلك جمالاً لا يستهان به أيضاً، ولو أنّه ليس بقوّة جمال والدتها، خصوصاً أنّ الصور تظهر خضوع منة لعملية تكبير الشفاه، وربما الفيلر في منطقة الوجنتين، وهي خطوات لا نظن أنّ والدتها اضطرّت إلى اللجوء إليها عندمت كانت في سنّها.

ميرفت أمين وابنتها

لا نجد الشبه كبيراً بين ميرفت البالغة من العمر سبعين عاماً وبين الإبنة الشابة، الملامح قريبة بالفعل، ولكنها ليست إلى درجة عدم التمييز بينهما، فميرفت ما تزال الأجمل إذا أجرينا مقارنة بين الصورتين، ويبدو أنّ الإبنة لم تحصل على القدر الكافي من جمال الأم ووسامة الأب.

إقرئي المزيد: بالصور: نجمات فاتنات ورثن الجمال من والداتهن الاجنبيات!

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية