ياسمينة تصطحبك في جولةٍ إلى جزيرة بالي الأندونيسية

تعرفي مع ياسمينة على أهم المعالم السياحية في جزيرة بالي

بطبيعتها الساحرة وتراثها الغني وحضارتها العريقة، تقدّم لك جزيرة بالي وجهةً سياحية مثالية لعطلةٍ تجمع ما بين المتعة من جهة والثقافة من جهة أخرى. تتساءلين من أين أبدأ وأين أذهب في هذه الرحلة؟ ها هي ياسمينة تصطحبك اليوم في جولةٍ إلى أهم معالم الجزيرة الأندونيسية لعطلةٍ تنطبع في ذاكرتك طوال حياتك!

ias

معبد تانا لوت

يبعد حوالي الـ 20 كيلومتراً شمال غرب كوتا، هو واحدٌ من المعابد الأكثر شهرة في بالي؛ والسبب يعود إلى موقعه الساحلي الرائع على جزيرة صخرية حيث تحيط به الأمواج المتلاطمة. صحيحٌ أنّك قد لا تتمكنين من دخول هذا المعبد إلّا أنّ المناظر المحيطة به تمنحك مشاهد مثالية لالتقاط الصور!

أوبود

تملكين شغفاً بالفن والتراث الثقافي والإنساني؟ لا تفوتي إذاً الفرصة لزيارة مدينة أوبود التي تُعتبر القلب الثقافي لجزيرة بالي وموطن لمجموعةٍ من المتاحف والمعارض بما فيها متحف نيكا للفن ومتحف أجونج راي للفن.

سيمينياك

تشتهر بالي بمصمميها اللامعين وأسواقها المميزة؛ على طول الشوارع المزدحمة في سيمينياك، ستجدين أفضل الأمثلة على التصميم البالي. ملابس السباحة، المجوهرات، الأثاث، والأدوات المنزلية هي من الأشياء التي يمكنك شراؤها في المتاجر الأنيقة وأكشاك السوق المزدحمة.

حقول الأرز

ترغبين في التقاط أجمل صور للمناظر الطبيعية في بالي؟! لا تتردّدي إذاً في التوجه إلى حقول الأرز في تيجالالانج أو جاتيلويه. على بعد 30 دقيقة بالسيارة شمال أوبود، تُعد مدرجات تيجالالانج للأرز من الأماكن المفضلة لعشاق فنّ التصوير!

شاطئ كوتا

سواء كنت من عاشقات الرياضات المائية كالسباحة والتزلج على الماء أو ترغبين فقط في الاسترخاء والاستمتاع بإطلالةٍ جميلة، فننصحك بالتوجه إلى شاطئ كوتا، الشاطئ الأكثر استقطاباً للسياح في بالي الأندونيسية!

اقرئي المزيد: تمتعي بأجمل اللحظات أثناء السياحة في اندونيسيا

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية