أسباب غريبة خلف الأرق وصعوبة النوم

صعوبة النوم

هل غالباً ما تعانين من أرق غير مبرّر وصعوبات في النوم على رغم الشعور الكبير بالنعس والارهاق، إطفاء أنوار الغرفة وارتداء الملابس المريحة والانقطاع عن الأصوات والضجيج؟! يهمّنا أن نعلمك عزيزتي بأنّ الأسباب الكلاسيكية قد لا تكون دائماً السبب الوحيد لعدم قدرتك على التمتّع بالنوم العميق لأنّ بعض الأسباب الغريبة قد تقف لك في المرصاد. اكتشفيها! 

ias

 

                              أطعمة ممنوعة عليك قبل النوم!

 

– حرارة الوسادة المرتفعة: قد يكون استلقاء رأسك على وسادة ساخنة أو ذات حرارة مرتفعة هو السبب الأبرز لعدم قدرتك على الاستسلام للنوم، لأنّ الحرارة تشحن دماغك بالطاّقة وتساعده لا بل تنبّهه على الاستيقاظ. بحسب الدراسات الأخيرة، حاولي ان تضعي وسادتك في الثلاجة أو تحت المكيّف لأنّ برودتها تساعد خلايا دماغك على الاستسلام للسكون والكسل وبالتالي تعزّز قدرتك على النوم سريعاً. 

 

– طلوع البدر: قد لا ينجح القمر المكتمل بتحويلك الى ذئبة كاسرة كما تزعم الأساطير ولكنّه قد يكون سبباً وجيهاً يمنعك من الاستسلام لساعات من النوم العميق بحسب دراسة سويسرية، إذ وجدت أنّ بعض الأشخاص يعانون من انخفاض ملحوظ بنسبة نومهم العميق خلال اكتمال القمر وقبله بـ4 أيام تقريباً. للأسف لا يمكنك اتّخاذ أي اجراءات لمواجهة هذه المشكلة ولكن على الأقلّ تعرفين سبب أرقك! 

 

                          النوم بالجوارب بين الخطأ والصواب

 

– بدأت تناول دواء جديد: يُعتبر الأرق من العوارض الجانبية الأكثر رواجاً لدى أنواع كثيرة من الدواء والعقاقير، خصوصاً الفيتامينات والمعادن وأدوية التحكّم بالشهية، أدوية الضغط، الغدد، وبعض أنواع الحساسية. لذا قبل تناول الدواء إطّلعي مباشرةً على النشرة الموجودة داخله وبناء عليه رتّبي مواعيد تناوله. 

 

– التوقّف الفجائي عن الرياضة: محاولة على حثّك العودة الى عادتك الصحّية وممارسة الرياضة بعد الانقطاع الفجائي عنها فيحاول جسمك تذكيرك من خلال ردّات فعل كثيرة أبرزها الأرق وصعوبات النوم لكون الرياضة أصلاً المنتظمة تعزز النوم العميق في شكل يُثبته العلم وتقرّ به الدراسات. 

 

                كلّ ما تحتاجين معرفته عن إضطرابات النوم!

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية