حقنة تخلصك من نصف شحوم الجسد

حقنة

 

ias

اكتشف العلماء حقنة يومية تفضي الى التخلص من نحو نصف شحوم الجسد في فترة 4 أسابيع فقط.
وقد أثبتت التجارب أن حقنة يومية منه كفيلة بالتخلص من نحو 40 في المئة من شحوم الجسد وخصوصاً شحم الكرش بعد انقضاء شهر واحد.
وقال علماء أميركيون  إنهم أجروا تجاربهم على مجموعة من القرود، وإن العقار المسمى «أديبوتايد» أثبت نجاحه وسطها.
ويذكر أن عقارين كان قد سمح باستخدامهما في السنوات الأخيرة ـ بإرشادات الطبيب فقط لأنهما يعملان على الدماغ ـ سحبا وحظرا بسبب المخاوف من أعراضهما الجانبية، لكن فريق العلماء الأميركي الذي يقف وراء هذا عقار «أديبوتايد» يؤكد أن تركيبته آمنة لأنها تعمل على الجسد وليس على الدماغ.
وتستهدف هذه الحقنة الأوعية التي تحمل الشحوم مع الدم ويقتلها كما يقضي على الشهية المفتوحة.
ويقول العلماء إن القرود التي اكتسبت أوزانا زائدة بسبب الأكل وقلة الحركة استجابت للعقار ففقدت نسبة 39 في المئة من شحوم الجسد خلال أربعة أسابيع و27 في المئة من شحم الكرش.
ويقول فريق العلماء أيضا إنهم لاحظوا أعراضا جانبية على قرود التجارب فيما يتعلق بوظائف الكلى، لكنهم يقولون إنهم في صدد تحسين تركيبة العقار بحيث يتمكنون من معالجة هذه المسألة تماما.

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية