حليمة بولند ونهى نبيل تتصالحان في النيابة بعد خلاف دام ٣ سنوات

حليمة بولند ونهى نبيل تتصالحان في النيابة بعد خلاف دام ٣ سنوات اذ التقت الاعلاميتان ببعضهما البعض خلال التحقيق معهما على خلفية قضية غسيل الأموال التي هزت مشاهير الكويت.

ias

وبعد خلاف دام ٣ سنوات تقريبًا، غردت كل منهما بعد العودة الى المنزل عن هذا الصلح الذي تم، اذ كان السبب أن الأزمة جمعت بينهما وكل واحدة وجدت نفسها تقول للأخرى عسى أن تعودي لأولادك سالمة.

ما كان سبب الخلاف؟!

يحكى في الأروقة أن سبب الخلاف هو التضارب في آراء نهى وهيواحدة من السيدات الأكثر تأثيرًا على مواقع التواصل في العالم العربي تجاه حليمة، ففيما قالت لها حين كانت ضيفتها إنها تحبها وتحترمها، عادت وقالت إنها لا تحب المادة التي تقدمها حليمة ما جعلها تحذفها عن مواقع التواصل الاجتماعي، ما أزعج الأخيرة واتهمتها علنًا بالنفاق.

وبعد التحقيقات والضغوطات النفسية التي تعرضت لها النجمتين، أعلنتا عن الصلح على سنابشات في فيديوهات عفوية، كما وأن نهى أرسلت لحليمة باقة ورد جميلة جدًا. تذكري معنا حين كشف الاعلامي صالح الجسمي قصة زواج حليمة بولند من القذافي.

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية