خسرت 48 كيلوغراماً دون التوقف عن اكل البيتزا او الشوكولاتة!

مولي لويه البالغة من العمر 28 سنة كسرت كل المعايير بعد خسارتها لـ 48 كيلوغراماً من دون التوقف عن تناول مأكولاتها المفضلة كالبيتزا والشوكولاتة أو حتى الأيس كريم!

ias

كيف؟ مولي كشفت عن بدانتها منذ صغرها وكيف أن ولادتها لإبنتها التي أوصلتها للحضيض كانت أيضاً الدافع الأكبر لفقدانها هذا الكم من الدهون في جسمها.

فمولي كانت دائماً الفتاة الضخمة والطويلة بين صديقاتها وكانت تتمتع بقامة أكبر من الأخريات، وبعد إنجابها لإبنتها عانت من اكتئاب ما بعد الولادة ومرض تكيّس المبايض، وبدلاً من خسارة الوزن بعد الإنجاب، أخبرها الطبيب بأنها كسبت الوزن.

هذا الخبر جعلها تهرب مسرعةً إلى أقرب مطعم لتناول البرغر والدوناتس، واكتشفت حينها أن وزنها الذي يتخطّى الـ 121 كيلوغراماً هو السبب في عدم شعورها بالسعادة، فهي تدمر حياتها من خلال الطعام.

ولكنها تكره إتباع الحمية الغذائية الصحية ولا تستطيع الإلتزام بها، فما العمل؟

قرّرت الشابة أن تبدأ حمية أكثر مرونة تجعلها قادرة على تناول ما ترغب به شرط أن تكثّف من تمارينها الرياضية، وهذا ما أقدمت عليه موللي فخسرت 48 كيلوغراماً وتناول ما تحب في الوقت نفسه!

إقرئي أيضاً: نظرت إلى هاتفها يومياً ففقدت أكثر من 40 كيلوغراماً من وزنها

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية