دولتشي أند غابانا تقدّم لنا مجموعة تحاكي رموزها التاريخيّة!

اختتمنا اليوم الأخير من أسبوع الموضة في ميلانو مع عرض أزياء دولتشي أند غابانا الذي انتظرناه منذ البداية فعروض أزياء هذه العلامة لا تشبه غيرها من العروض إذ وإلى جانب التصاميم المميّزة التي تقدّمها يأتي العرض ليحمل أو يعكس موضوعاً مميّزاً يكون إما متداولاً في الآونة الأخيرة أو يعبّر عن تاريخ العلامة.

ias

مونيكا بيلوتشي وكارلا بروني

بعنوان DNA الذي سيطر على بطاقات الدعوة وديكور العرض، اختار كلّ من ستيفانو ودومينيكو أن يقدّما تصاميم دولتشي آند غابانا الجديدة لصيف 2019 وإلى رموز العلامة وأرشيفها وخصائصها التي لطالما اشتهرت بها، عدنا مع العلامة لنكتسف مجموعة مليئة بالتصاميم التي عكست كلّ ما اشتهرت به العلامة ولا تزال.

الفساتين بالقصة الضيقة والطول المتوسط

كان العرض الأوّل لي لعلامة دولتشي أند غابانا ولكن لطالما تساءلت عن أجوائه ولم يخيب ظنّي أبداً فمع الموسيقى الأوبراليّة ومع افتتاحيّة العرض، شعرت وكأنّني في عالم آخر. نسيت التصوير ونقل الأحداث وغصت مندهشة ومأخوذة بلوكات دولتشي والسيّدات المشاركات كعارضات الأزياء.

تصاميم دولتشي اند غابانا لصيف 2019

لنبدأ بالنقطة الأخيرة فلدى متابعتي العرض شعرت بأنّ كلّ امرأة مهمّة في عين دولتشي أند غابانا وكلّ امرأة تستحقّ بأن تكون نقطة الاهتمام، أقلّه هذا ما شعرته وهذا ما جعلني ستيفانو ودومينيكو أن أشعر به والسبب اختيارهما لسيّدات من مختلف الجنسيّات، سيّدات لم يحدّهن وزنهنّ مثلاً ولا طولهنّ من أن يشاركن في العرض وهذا ما جعلني أشعر وكأنّ العلامة تحتفل فعلاً بالمرأة، أيّ كانت ومهما كانت.

فساتين مطبعة بطبقات او تنورة بالشراريب

البداية كانت رائعة مع الرائعة مونيكا بيلوتشي ومن ثمّ وبعد لحظات، رأينا آشلي غراهام التي تشتهر بوزنها الزائد وأيضاً حضرة المرأة المتقدّمة في السنّ وكذلك الآسيويّة والحمراء وسيّدات أخريات أيضاً.

هذا بشكلٍ عام أما إذا أردنا الدخول في التفاصيل وعرض الصيحات والقصّات التي رأيناها، فيمكن القول أنّ أزياء دولتشي أند غابانا لصيف 2019 لم تحمل أيّ جديد فهي تحتفل بخصائصها ومن الطبيعيّ أن تعكسها.

ازياء دولتشي اند غابانا لصيف 2019

الفساتين بطبقات من الكشاكش والفساتين المطبّعة بالرسومات والفاكهة والأزهار سيطرت كما أنّ الأحذية المطرّزة بالشكّ والترتر هيمنت بدورها وكذلك رأينا أكسسوارات الشعر ورباط الشعر الضخم والذي يأتي من الخضار والفاكهة، مرافقاً للكثير من الإطلالات. أيضاً، حضرت الفساتين الضيّقة والجذابة وبـ القماش الشفاف والتي تظهر قليلاً الملابس الداخليّة كما برزت الكنزات المطبّعة بالشعارات التي اشتهرت بها العلامة في المواسم والمجموعات السابقة ورأينا أيضاً الأكسسوارات الغريبة وتحديداً المظلّة الكبيرة جداً.

إقرأي المزيد: كواليس ماكياج عرض Alta Moda من Dolce&Gabbana في بحيرة كومو

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية