في سابقة من نوعها..صورة إمرأة في صفوف الحرس الملكي السعودي!

أثارت صورة إمرأة في صفوف الحرس الملكي السعودي جدلاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي، لتشكّل سابقة من نوعها في تأكيد على سقوط كل الحواجز أمام المرأة السعودية في وصولها إلى مختلف مجالات العمل، وما هذا إلا انعكاس حقيقي على رؤية ولي العهد الذي شهدت المملكة معه الكثير من الإنجازات أبرزها منح المرأة كافة حقوقها. 

ias

وقد جذبت صورة المرأة التي ترتدي زي الحرس الملكي السعودي، وتقف بجانب العلم الخاص بالقوة العسكرية المسؤولة عن تأمين حماية كبار قادة البلاد، بمن فيهم الملك، الأنظار خصوصاً أنّ القطاع العسكري كان حكراً على الرجال لوقت طويل.

> ظهرت الشابة وهي ترتدي ملابس الحرس الملكي السعودي السوداء، مع بعض التعديلات مقارنة بزي الحرس الملكي الذي يرتديه الرجال

وقد تمّ التقاط الصورة داخل قاعة تم نصب علم السعودية عند مدخلها، في مؤشر على أن الصورة مأخوذة من مكان حكومي تقوم قوة الحرس الملكي السعودي بتأمينه.

الصورة قوبلت بالترحيب والفخر مع بعض الآراء المتوقّع معارضتها

هذه الصورة لاقت الثناء والتشجيع من قبل عدد كبير جدا من المغرّدين على تويتر، وانهالت العبارات المهنئة للمرأة السعودية وما حققته حتّى اليوم، مثل عبارة " فخورة بنساء وطني" التي كتبتها إحدى الناشطات على تويتر، كما علّقت الأكاديمية السعودية ريم القحطاني على الصورة التي اجتاحت تويتر بالقول "صورة الموسم". 

في مقابل ذلك، قوبلت الصورة ببعض الآراء المعارضة التي وجدت أنّ مكان المرأة ليس هنا، وأنّ الرجال هم وحدهم قادرون على تأدية هذه المهام التي تتعلق بالحماية، مقلّلة من شأن المرأة في هذا المجال.

ونظل في أخبار المرأة السعودية، لنعود إلى المؤتمر الذي عقدته مريم موصلي بمناسبة إطلاق النسخة الثانية من كتاب تحت العباءة حيث شاركت نساء سعوديات ناجحات قصصهنّ أونلاين.

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية