بشرة الملكة لايتيسيا الدهنيّة تثير الانتباه في صور عطلتها الصيفية

تمضي العائلة المالكة الاسبانية أياماً جميلة في عطلة الصيف السنوية، وتنتشر في الفترة الأخيرة صور العائلة في مالوركا، بمن فيها الملكة الأم صوفيا. الملكة لايتيسيا التي تخطف الأنظار عادة بجمالها، استطاعت بشرتها الدهنية أن تكون هي النقطة الأكثر لفتاً إليها، بعدما تم التقاط صوراً كثيرة لها خلال ظهورها في إحدى المناسبات.

ias

الملكة لايتيسيا التي بلغت عامها الخامس والأربعين والتي خضعت لسلسلة من عمليات التجميل في وقت سابق حسّنت كثيراً من شكلها تعاني من بشرة دهنية لامعة رصدتها عدسات الكاميرات بوضوح، ورغم أناقتها اللافتة في ذلك اليوم، إلا أنّ وجهها اللماع هو الذي ظهر بقوّة أكبر.

الملكة لايتيسا والبشرة الدهنية
الملكة لايتيسا والبشرة الدهنية

وما هذه الصورة إلا دليل على أنّ حتّى الملكات يعانين من مشاكلهنّ التجميلية الكثيرة، وغالباً ما يعجزن عن إيجاد حلول لهذه المشاكل،خصوصاً صاحبات البشرة الدهنية اللواتي غالباً ما يشعرن بإحراج نتيجة التعرّق الذي يظهر على الوجه، رغم أنّ نوعية البشرة هذه صحية بامتياز، نظراً لإفرازاتها.

تجدر الإشارة إلى أنّه بعد انتشار الفيديو الذي أظهر الملكة وهي تعامل حماتها بصورة غير حسنة، انقسمت آراء الشعب الاسباني تجاهها، واستطاع هذا الفيديو أن يخفف من جماهيريتها.

إقرئي المزيد:زفاف الملكة صوفيا قبل 56 عاماً: عروس ناعمة وفستان أبيض فخم جداً

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية