علامة Lanvin تعيّن Olivier Lapidus خلفاً لبشرى جرار فهل ينقذ العلامة؟

بعد أيّام قليلة على إعلان خبر مغادرة المصمّمة بشرى جرار دار لانفان وذلك بعد تقديمها مجموعتين فقط لصالح هذه العلامة الفرنسيّة وتحديداً بعد قضائها 16 شهر مع العلامة، ها هي Lanvin تعلن عن هويّة المصمّم المدير الإباداعي الجديد للعلامة، فهل ينقذ الدار من ما تعانيه؟

ias

لم تخفِ الدار معاناتها المادية والمالية لا سيّما نسبة مبيعاتها التي انخفضت حوالي 23% عام 2016 كما لم تخفِ المصمّمة بشرى جرار شعورها بالضغط الذي لاحقها منذ انضمامها إلى الدار حيث طلبت، وإن بطريقة غير مباشرة، المساعدة من قبل جميع القيّمين على العلامة وذلك في مقابلة لها حيث أشارت إلى أنّ النجاح يتطلّب مساعدة الجميع.

فهل ينجح أوليفييه لابيدوس في مهامه؟ في الحقيقة إنّ الوقت هو الكفيل في إظهار ذلك وتحديداً أسبوع الموضة للأزياء الجاهزة لموسم ربيع وصيف 2018 الذي سنتابعه في سبتمبر أوكتوبر القادم.

في الإطار، يشير المصمّم لابيدوس أنّه يأمل أن ينجح في مهامه وأنّه يشعى لتغيير رؤية علامة Lanvin وأسلوبها وجعلها أكثر علامة تشبه مايكل مورس بأسلوبها الحيويّ.

المصمم Olivier Lapidus المدير الابداعي الجديد لعلامة لانفان

> " أشكر السيّدة وانغ على ثقتها وإنّني سعيد للغاية بانضمامي إلى هذه الدار الفرنسيّة العريقة التي تستمرّ ومنذ 130 سنة في عالم الموضة."

هنا، لا بدّ من تسليط الضوء قليلاً على المصمّم Olivier Lapidus والإشارة إلى أنّه بدأ مسيرته في عالم الأزياء كمدير إبداعيّ تنفيذيّ لعلامة بالمان ولكن الخطّ الرجاليّ وذلك لسنة واحدة من 1985 حتى 1986 قبل أن يطلق علامته الخاصّة Maison Lapidus. أيضاً، من المهمّ أن نشير إلى أنّ أوليفييه هو ابن مصمّم أزياء فريق البيتلز، تيد لابيدوس. إلى جانب ذلك وبعد إقفال علامته عام 2000، انتقل لابيدوس للعمل على مجموعات كبسولة مع العديد من الشركاء كما عمل على إعادة تصميم ديكور فندق Felicien الباريسيّ ليطلق من بعدها علامة جديدة خاصّة به تحت عنوان Creation Olivier Lapidus.

إقرأي المزيد: بشرى جرار تبدع في مجموعتها الثانية خلال أسبوع الموضة الباريسيّ!

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية